06:23 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 33
    تابعنا عبر

    قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، إن بلاده "موجودة في لبنان بموجب الأخوة الأبدية مع الشعب اللبناني وليس لالتقاط الصور كما يفعل البعض".

    وقال أردوغان، في حديثه إلى أعضاء حزبه الحاكم "العدالة والتنمية"، إن "تفجير بيروت أحرق قلوبنا واستنفرنا وزاراتنا المعنية وهيئاتنا الإغاثية كافة وأرسلنا وفدا رفيعا إلى بيروت للوقوف إلى جانب الشعب اللبناني وأرسلنا مساعدات وفرقا طبية وغذائية"، حسب وكالة "الأناضول" التركية.

    ولفت الرئيس التركي، إلى أن مؤسسات الإغاثة التركية قدمت الدعم إلى لبنان بعد انفجار مرفأ بيروت.

    ​وكانت تركيا قد أعلنت اعتزامها منح جنسيتها إلى المواطنين الذين يعتبرون أتراكا أو تركمانا في لبنان، بسبب الأوضاع الكارثية التي يعيشونها جراء سنوات عجاف تخللها انفجار مرفأ بيروت.

    وقال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، أثناء زيارته إلى لبنان: "تلقينا توجيهات من الرئيس أردوغان بمنح الجنسية التركية لكل تركماني أو تركي لا يحمل الجنسية التركية ويرغب بالحصول عليها"، وفق وكالة "الأناضول" التركية.

    كما أكد نائب الرئيس التركي في تصريحات، عقب زيارة الرئيس اللبناني ميشال عون، مواصلة أنقرة إرسال مساعدات عاجلة إلى لبنان على خلفية أحداث انفجار مرفأ بيروت، معتبرا أن زيارته إلى لبنان بمثابة "شيك مفتوح لتقديم شتى أنواع المساعدات لأشقائنا"، على حد تعبيره.

    وهز انفجار عنيف مرفأ بيروت، مساء الثلاثاء 4 أغسطس/ آب، ما تسبب في تضرر نصف مباني المدينة تقريبا نتيجة شدة الانفجار العنيف مع وقوع أكثر 160 قتيلا وأكثر من 6 آلاف جريح، إضافة إلى خسائر كبيرة في الممتلكات.

    انظر أيضا:

    مطعم لبناني يقدم أكثر من 3 آلاف وجبة مجانية بعد حادثة مرفأ بيروت... صور وفيديو
    خبير اقتصادي سوري: خسائر سوريا في انفجار مرفأ بيروت تفوق المليار دولار
    فوج إطفاء بيروت يكشف تفاصيل اللحظات الأخيرة قبل انفجار مرفأ بيروت
    من داخل مرفأ بيروت... رئيس الأركان اللبناني يوجه رسالة إلى الجنود... صور
    الرئاسة: عون كان يعلم بوجود نترات الأمونيوم في مرفأ بيروت قبل الانفجار بأسبوعين
    الرئيس اللبناني: خسائر مرفأ بيروت تقدر بـ 15 مليار دولار
    الكلمات الدلالية:
    رجب طيب أردوغان, بيروت, تركيا, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook