03:24 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    دعا رئيس البرلمان الأوروبي، ديفيد ساسولي، اليوم الخميس، رئيس بيلاروس، ألكسندر لوكاشينكو، إلى الكف عن استخدام العنف ضد المتظاهرين السلميين وإطلاق سراح المعتقلين.

    بروكسل - سبوتنيك. وغرد ساسولي عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، قائلا: "أدعو الرئيس لوكاشينكو إلى وقف العنف والإفراج عن المعتقلين على الفور. للشعب البيلاروسي الحق في الاحتجاج. ويجب أن يكون لاستخدام الدولة القوة الغاشمة عواقب وفقًا للقانون الدولي".

    وتعالت أصوات في الاتحاد الأوروبي، فيما يتعلق بما يحدث في بيلاروس، حول إمكانية النظر بفرض عقوبات على مينسك.

    بينما أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، اليوم الخميس، أن الولايات المتحدة لم تقرر بعد بشأن كيفية الرد على الأحداث التي جرت مؤخرا في جمهورية بيلاروس.

    إلى ذلك أكدت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو تتابع الأحداث في بيلاروس عن كثب.

    واندلعت احتجاجات بعد إعلان لجنة الانتخابات المركزية عن فوز الرئيس الحالي للبلاد، ألكسندر لوكاشينكو، في الانتخابات الرئاسية، بحصوله على نحو 80 % من الأصوات. وقامت الشرطة بتفريق المحتجين على نتائج الانتخابات، لكن أنصار المعارضة عادوا للتظاهر.

    ويتهم المتظاهرون لوكاشينكو (65 عاماً)، الذي يحكم البلاد مدة 26 عامًا، بتزوير الانتخابات على نطاق واسع. وهدد لوكاشينكو المتظاهرين باستخدام الجيش للدفاع عن سلطته.

    انظر أيضا:

    أكثر من نصف سكان العاصمة صوتوا لرئيس بيلاروس
    البيلاروسيون يستغنون عن رتبهم العسكرية... صور
    نساء بيلاروس بالزي الأبيض في مسيرة سلمية
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, الاتحاد الأوروبي, أخبار بيلاروسيا, لوكاشينكو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook