16:14 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت المرشحة الرئاسية لبيلاروسيا، سفيتلانا تيخانوفسكايا، استعدادها لتحمل كافة المسؤوليات والعمل خلال هذه الفترة كزعيمة وطنية حتى يهدأ البلد ويعود إلى حياته الطبيعية.

    تصريحات تيخانوفسكايا، جاءت في رسالة مصورة نشرتها على موقع "يوتيوب"، أكدت فيها ضرورة الإفراج عن جميع المعتقلين السياسين وإعداد أسس تشريعية وشروط تنظيم انتخابات جديدة تكون نتائجها مقبولة دون قيد أو شرط من المجتمع الدولي.

    وتابعت "يظهر البيلاروسيون اليوم معجزات في التضامن والبطولة. ونظهر للعالم مرة تلو الأخرى تفانينا لأفكار المقاومة دون استخدام العنف، وبهذا نثبت بأن الحقيقة ليست إلى جانب القوة والسلاح. فالحقيقة إلى جانب الثبات والصدق والشجاعة".

    مشددة على أن الشيء الرئيسي هو استقلال البلاد، وهذا ثابت لايضيع تحت أي ظرف من الظروف، مناشدة في النهاية قوى الأمن بعدم تنفيذ "الأوامر الجنائية" والوقوف إلى جانب الشعب.

    هذا وبدأت احتجاجات جماهيرية في جميع أنحاء بيلاروسيا في 9 أغسطس/ آب من الشهر الحالي، بعد الانتخابات الرئاسية التي فاز بها الرئيس الحالي ألكسندر لوكاشينكو، الذي حصل، بحسب لجنة الانتخابات المركزية، على 80.1٪ من الأصوات.

    وتستمر الاحتجاجات وأعمال الشغب منذ الأحد قبل الماضي وقوبلت بقمع من قبل قوات الأمن وحفظ النظام باستخدام الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية وخراطيم المياه والرصاص المطاطي.

    انظر أيضا:

    تشاك نوريس يهدد رئيس بيلاروسيا.. فيديو
    بومبيو: أمريكا تبحث مع الاتحاد الأوروبي الموقف في بيلاروسيا
    الكلمات الدلالية:
    مظاهرات, انتخابات, بيلاروسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook