15:52 GMT01 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد مشروع البرنامج الانتخابي للحزب الديمقراطي الأمريكي، بأنه في حال فوزه بالانتخابات الرئاسية ، يتطلع إلى العمل مع روسيا الاتحادية حول قضايا الحد من الترسانات النووية للبلدين وخفضها.

    موسكو - سبوتنيك. وفي الصدد يشار في الوثيقة: "كما هو الحال في ذروة الحرب الباردة، من مصلحتنا العمل مع روسيا للحد من ترسانتينا النوويتين بشكل يمكن التحقق منه وخفضهما. وسنعمل على هذا الأساس لكي نتفاوض حول معاهدات الحد من الأسلحة التي تعكس ظهور لاعبين جدد مثل الصين. وتشمل تكنولوجيات جديدة وتجعل العالم يبتعد عن الهاوية النووية". وتؤكد هذه الوثيقة أن "الديموقراطيين يرفضون العودة إلى عصر الخطر النووي الجسيم".

    وجاء في مشروع برنامج الحزب أن "الديمقراطيين ملتزمون بتعزيز معاهدة حظر الانتشار النووي، والحفاظ على الحظر على التجارب النووية، وإحراز تقدم في المصادقة على معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية ، وتمديد معاهدة ستارت 3".

    يذكر أن الانتخابات الرئاسية ستجرى في الولايات المتحدة في تشرين الثاني/ نوفمبر. وسيتم إعلان المرشحين عن كلا الحزبين رسميًا في المؤتمرين الحزبيين اللذين سيعقدان في القريب العاجل، في آب/أغسطس الحالي، غير أنه من المعروف بالفعل أن الرئيس الحالي دونالد ترامب سينافس من أجل الفوز بولاية ثانية عن الجمهوريين، وجو بايدن عن الديمقراطيين.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook