03:03 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    113
    تابعنا عبر

    أعربت وزارة الخارجية التركية عن قلقها وحزنها العميقين إثر إجبار رئيس مالي "أبو بكر كيتا" على الاستقالة جراء انقلاب عسكري.

    وقالت الخارجية التركية، في بيان نشرته على موقعها الرسمي، إنها على "يقين بأن أجواء السلام الداخلي والاستقرار في مالي ستتم إعادتها بسرعة، وكذلك سيتم إطلاق سراح الرئيس كيتا وغيره من المسؤولين المعتقلين رفيعي المستوى".

    وتابعت: "كذلك ستعود البلاد إلى النظام الدستوري في أقرب وقت ممكن".

    ​وأشارت الخارجية إلى أن تركيا "تدعم جهود الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والمجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا لتحقيق ذلك".

    وشددت الوزارة على أن تركيا ستواصل الوقوف إلى جانب دولة مالي في هذه الفترة الصعبة. 

    وكان رئيس مالي إبراهيم بوبكر كيتا، أعلن في كلمة مقتضبة أذاعها التلفزيون الرسمي، استقالته من رئاسة البلاد، وحل البرلمان والحكومة.

    وأضاف، "ليس لدي حقا خيار سوى الخضوع لأنني لا أريد إراقة دماء لإبقائي كرئيس".

    وانتخب كيتا عام 2013 رئيسا لمالي، ثم أعيد انتخابه عام 2018 بأكثر من 60 بالمئة من الأصوات في انتخابات شككت المعارضة في نزاهتها.

    انظر أيضا:

    "قبل دقائق من بيان المتمردين"…  البرلمان المالي يعلق على الانقلاب العسكري في البلاد
    رئيس مالي "المحتجز" يعلن استقالته... فيديو
    تركيا تعرب عن قلقها وحزنها العميقين إثر إجبار رئيس مالي على الاستقالة
    بعد الإطاحة بالرئيس… ترقب في مالي انتظارا لبيان قادة الانقلاب العسكري
    قادة الانقلاب العسكري في مالي يعلنون تشكيل "مجلس وطني لإنقاذ الشعب"... فيديو
    موسكو تحث الأطراف في مالي على ضبط النفس وتجنب العنف
    الكلمات الدلالية:
    مالي, أخبار تركيا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook