15:24 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعربت الجزائر عن رفضها القاطع لأي تغيير غير دستوري للحكم في مالي، داعية جميع الأطراف إلى احترام النظام الدستوري والخروج السريع من الأزمة.

    الجزائر - سبوتنيك. وقالت وزارة الخارجية الجزائرية، في بيان، اليوم الأربعاء إن "الجزائر تتابع بقلق بالغ الوضع السائد في مالي الشقيقة، وتكرر رفضها القاطع لأي تغيير غير دستوري للحكم".

    ودعت "جميع الأطراف إلى احترام النظام الدستوري والعودة إلى العقل للخروج السريع من الأزمة".

    وفجر اليوم الأربعاء، أعلن الرئيس كيتا، في خطاب مقتضب بثه التلفزيون الرسمي، استقالته من منصبه وحل الحكومة والبرلمان بعد احتجازه على أيدي جنود متمردين.

    وقال كيتا: "لمدة 7 سنوات كنت أحاول تقويم البلاد واستعادة أمنها... وعملت بجد من أجل تحقيق ذلك"، قائلا "قررت ترك مهامي والاستقالة من منصبي في هذه اللحظة".

    وأضاف "ليس لدي حقًا خيار سوى الخضوع لأنني لا أريد إراقة دماء لإبقائي كرئيس".

    واعتقل عسكريون متمردون، كيتا في العاصمة باماكو، ورئيس الوزراء ونجل الرئيس.

    وجاء الاعتقال بعد تمرد في قاعدة كاتي العسكرية خارج باماكو واعتقال عدد من كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين.

    انظر أيضا:

    تركيا تعرب عن قلقها وحزنها العميقين إثر إجبار رئيس مالي على الاستقالة
    حزب النهضة الوطنية في مالي يدين الانقلاب العسكري ويطالب بعودة النظام الدستوري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook