13:46 GMT01 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال اتحاد الصناعات البريطاني إن شركات تجارة التجزئة البريطانية خفضت أكبر قدر من الوظائف منذ الأزمة المالية وإنه يتوقع تسارع وتيرة فقدان الوظائف، مما يضاف إلى علامات التحذير من الارتفاع الحاد المتوقع في البطالة.

    كما أظهرت بيانات، اليوم الثلاثاء، انخفاضا غير متوقع في المبيعات هذا الشهر، وهو ما يتناقض مع ارتفاع الطلب في الآونة الأخيرة من جانب المستهلكين بعد انتهاء إجراءات العزل العام المفروضة لمواجهة فيروس كورونا.

    وأظهرت الأرقام الفصلية الصادرة عن الاتحاد أن ميزان التوظيف، الذي يقيس التغيرات في الوظائف على مدى شهور عام سابق، انخفض إلى -45 في أغسطس/ آب من -20 في مايو/ أيار، ليصل إلى أدنى مستوى له منذ فبراير/ شباط 2009، ومن المتوقع حدوث انخفاض أكبر في وقت لاحق من هذا العام.

    وكان الانخفاض في رصيد مبيعات التجزئة الشهرية غير متوقع إذ انخفض إلى -6 في أغسطس/ آب من +4، وهو أعلى مستوى في 15 شهرا في يوليو/ تموز، ودون جميع التوقعات في استطلاع أجرته "رويترز" لآراء خبراء في الاقتصاد.

    وأعلنت شركات شهيرة للبيع بالتجزئة هي ماركس اند سبنسر ودبنهامز ودبليو.إتش سميث عن خفض للوظائف في الأسابيع القليلة الماضية، مما يعكس تحولا في الطلب إلى المبيعات عبر الإنترنت خلال الجائحة.

    وكانت الحكومة البريطانية قد أعلنت في وقت سابق من هذا العام عن الاتجاه لإعلان قانون جديد يبدأ تطبيقه منذ 1 يناير/كانون الثاني 2021، حيث لن يكون في البلاد أي فرص عمل للأجانب من ذوي المهارات المنخفضة، وبالنسبة للأفراد المؤهلين، ستوضع شروط إضافية للحصول على تأشيرة دخول: وجود عرض عمل ومعرفة اللغة الإنجليزية.

    انظر أيضا:

    دبلوماسي: روسيا لا تتدخل بالعملية السياسية في بريطانيا وتبحث عن طريقة لتحسين العلاقات
    على خلفية أزمة "بريكست"... استقالة وزيرة العمل والمعاشات في بريطانيا
    الكلمات الدلالية:
    فرص العمل, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook