19:21 GMT11 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت وزيرة الدفاع الهولندية أنك بايلفيلد، أن الاتحاد الأوروبي علق مهامه التدريبية في مالي على خلفية انقلاب عسكري وقع قبل أسبوع، معربة عن بالغ قلقها إزاء التطورات الأخيرة جراء الانقلاب الذي أطاح برموز الحكم في هذا البلد.

    أمستردام - سبوتنيك. وقالت بايلفيلد، في تغريدة عبر حسابها على موقع "تويتر" مساء اليوم الأربعاء، "علق الاتحاد الأوروبي اليوم بعثاته التدريبية في مالي بعد أن ناقش وزراء دفاع الاتحاد الأوروبي هذه المسألة اليوم خلال اجتماعهم في برلين."

    وعبرت وزيرة الدفاع الهولندية عن بالغ قلقها إزاء التطورات الأخيرة التي شهدتها مالي، وطالبت بعودة الديمقراطية والحكم المدني بأقرب وقت.

    وقبل أسبوع وقع انقلاب عسكري في مالي على الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا، الذي جرى اعتقاله ونقله إلى قاعدة عسكرية شمال العاصمة باماكو.

    وانقلاب 18 آب/ أغسطس، هو رابع انقلاب عسكري منذ استقلال مالي عن فرنسا عام 1960 والثاني خلال 8 سنوات.

    وتعاني مالي منذ عام 2012 من أزمة أمنية وسياسية واقتصادية بسبب تنامي الأنشطة الإرهابية في الشمال والوسط وتقاعس الأجهزة الأمنية عن ملاحقة الجماعات المرتبطة بـ"القاعدة" و"داعش".

    انظر أيضا:

    المجلس العسكري في مالي يدرس اقتراحا بالعودة للنظام الدستوري
    المجلس العسكري في مالي يرغب في تسليم السلطة للمدنيين بعد 3 سنوات
    الكلمات الدلالية:
    مالي, التدريبات, تعليق, وزارة الدفاع, هولندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook