09:10 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    جدد البابا فرانسيس، اليوم الثلاثاء، دعوته إلى إلغاء ديون أكثر الدول فقراً في العالم التي تضررت بشدة نتيجة لتفشي وباء "كوفيد -19."

    الفاتيكان - سبوتنيك. وفي هذا السياق قال البابا فرانسيس، في رسالة بابوية بمناسبة اليوم العالمي للصلاة من أجل حماية الخلق، والذي يحتفل به عدد من الكنائس المسيحية في الأول من سبتمبر: "أكرر دعوتي لإلغاء ديون الدول الأكثر ضعفا في ضوء التأثير الخطير للأزمات الصحية والاجتماعية والاقتصادية التي تواجهها هذه الدول نتيجة تفشي الفيروس التاجي".

    ويذكر أنه اعتبارا من هذا اليوم تنطلق فعالية "زمن الخلق" التي تستمر حتى يوم 4 تشرين الأول/أكتوبر المقبل.

    وفي وقت سابق، أعلن وزير المالية السعودي محمد الجدعان، أن 42 دولة تقدمت لمبادرة مجموعة العشرين لتجميد مدفوعات خدمة الديون، وأن المجموعة ستدرس تمديد مبادرة تجميد الديون لما بعد 2020.

    وأشار الجدعان إلى أن جائحة "كورونا" تسببت في التأثير سلباً على جوانب الحياة اليومية في كافة أنحاء العالم، وكان لها التأثير المباشر على الصحة والاقتصاد والوظائف وسلاسل الإمداد. في حين أنها خلقت فرصة ثمينة لإعادة بناء النظام الاقتصادي والاجتماعي والبيئي ليكون أكثر استدامة ويرتكز على تحسين جودة الحياة.

    كما حث رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس مجموعة العشرين للاقتصادات الكبرى، على تمديد تجميد مدفوعات خدمة الديون الرسمية بالنسبة للدول الأشد فقرا حتى نهاية 2021.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook