12:51 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    146
    تابعنا عبر

    كشفت الحكومة الأمريكية، اليوم الأربعاء، عن عدم رغبتها في أن تكون جماعة "حزب الله"، جزءًا من الحكومة اللبنانية المزمع تشكيلها خلال أيام.

    وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، مورغان أورتاغوس، لتلفزيون "العربية"، إن واشنطن لا تريد أن يكون حزب الله جزءا من الحكومة اللبنانية.

    وأجرى رئيس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة اللبنانية، مصطفى أديب، الاستشارات النيابية غير الملزمة في عين التينة، مع الكتل البرلمانية للوقوف على آرائهم بالنسبة إلى تشكيل الحكومة.

    وأجمعت مواقف الكتل البرلمانية على دعم الرئيس المكلف وعلى ضرورة الإسراع بتشكيل الحكومة.

    وقالت مورغان:

    الولايات المتحدة لا يمكنها أن تعمل كالمعتاد مع لبنان، في ظل التهديدات التي يفرضها حزب الله، ودون التعهد بالقيام بإصلاحات بطريقة شفافة.

    لكن أشارت في الوقت ذاته إلى أن أمريكا تعمل عن كثب مع فرنسا لدعم لبنان، وأنه يجب تنفيذ الإصلاحات التي يطالب بها اللبنانيون.

    ومع ذلك فإن تصريحات مورغان تأتي على خلاف تعليقات أدلى بها الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أمس الثلاثاء، خلال زيارته إلى لبنان، حيث قال إن "حزب الله جزءًا من النظام السياسي اللبناني ومنتخب".

    وشدد أديب على أن المطلوب لحل المشاكل الداهمة حكومة اختصاصيين تعالج بسرعة وحرفية الملفات المطروحة وتكسب ثقة اللبنانيين والمجتمع العربي والدولي".

    انظر أيضا:

    وصول إسماعيل هنية إلى لبنان ولقاء مرتقب بين بيروت والضفة الغربية
    محلل سياسي يتحدث عن وسائل الضغط الفرنسي على الطبقة الحاكمة في لبنان
    ماكرون: لن نتخلى عن لبنان في وقت يحتاج فيه إلى المساعدة
    الكلمات الدلالية:
    لبنان, واشنطن, حزب الله
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook