19:44 GMT19 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، أن "الشعب الإيراني وبشهادة التاريخ لم ولن يخضع أمام غطرسة وبلطجة أي قوة في العالم".

    وخلال استقباله وزير خارجية سويسرا "ايغناتسيو كاسيس"، قال روحاني، إن "أمريكا ومنذ انسحابها من الاتفاق النووي والقرار 2231 الصادر عن الامم المتحدة، عمدت طيلة عامين ونصف العام إلى فرض حظر جائر غير منصف على الشعب الايراني، مشيرا إلى أن المعيار السائد في العلاقات بين البلدان ينبغي أن يكون قائما على أساس القانون الدولي، حسب وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".

    وأردف: أن أمريكا ومنذ سنوات تسعى وراء الإطاحة بنظام الجمهورية الإسلامية والتدخل في شؤون البلاد، مبينا أن السيد ترامب تصور بناء على حساباته الخاطئة بأنه يستطيع من خلال الضغط وشن الحرب الاقتصادية أن يركع إيران.

    وشدد الرئيس الإيراني، على أن "إيران كانت ولاتزال ملتزمة بالضوابط الدولية والاتفاقات متعددة الأطراف"، موضحا أنه "في أي وقت قررت واشنطن التخلي عن أخطائها والتعويض عن إجراءاتها اللاقانونية والعودة إلى القرار 2231 والاتفاق النووي، عند ذلك سيكون الطريق مفتوحا أمامها".

    وتطرق روحاني، خلال اللقاء، إلى ممارسات الحظر والحرب الاقتصادية الأمريكية ضد إيران واغتيال أحد كبار المسؤولين العسكريين في دولة أخرى، في إشارة إلى قائد فيلق القدس قاسم سليماني، وأيضا اختراق الاجواء الايرانية، مؤكدا أنها نماذج بازرة للإرهاب الاقتصادي والعمليات الإرهابية والإرهاب الملاحي من جانب هذا البلد.

    انظر أيضا:

    إيران: أمريكا تدرك جيدا الثمن الذي ستدفعه مقابل جريمة اغتيال قاسم سليماني
    إيران ترد على أمريكا بشأن "تسليح أطراف في سوريا" وتكشف سبب تدخلها في الأزمة
    روحاني: أمريكا ستهزم في مساعيها لإعادة فرض عقوبات على إيران
    مرشد إيران يغرد عن أحداث ويسكونسن... وأمريكا ترد بـ"بلطجية خامنئي"
    أمريكا تعلن أول اتفاق بين الإمارات وإسرائيل ضد إيران... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    اغتيال قاسم سليماني, العقوبات الأمريكية ضد إيران, سويسرا, أمريكا, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook