18:28 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    ردت السفارة الإیرانیة فی جنوب أفریقیا على تصريحات للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، والتي توعد فيها إيران عقب تقارير عن مخطط إيراني لاستهداف دبلوماسية أمريكية.

    وقالت السفارة عبر صفحتها الرسمية علی "تویتر"، مساء اليوم الثلاثاء، إن العالم لم ینس أکاذیب وکالات الاستخبارات الأمريكیة لبدء الحرب في العراق.

    وجاءت تصريحات السفارة ردا على ما صرح به ​​مسؤول أمریكی بأن هناك خطة من قبل إيران لاغتيال سفيرة واشنطن في جنوب أفریقیا، لانا ماركس، انتقاما لاغتیال قائد "فيلق القدس" الجنرال قاسم سلیمانی، في الثالث من شهر يناير/كانون الثاني الماضي.

    وأضافت السفارة على "تويتر": "لا أحد یقیم وزنا لهذه السیاسة البالیة بعد. خاصة فی حالة یكون فیها رئیس فریق السیاسة الخارجیة الأمریكي نفسه، الرئیس الأمريكي، واحدا من هؤلاء الکذابین، بل هو الكذاب الأكبر".

    وكانت صحيفة "بوليتيكو" الأمريكية نقلت عن مسؤولين حكوميين قولهما إن "النظام الإيراني خطط لمحاولة اغتيال السفيرة الأمريكية في جنوب أفريقيا منذ الربيع"، مضيفة أن "أنباء المؤامرة تأتي في الوقت الذي تواصل إيران البحث عن طرق للرد على قرار الرئيس دونالد ترامب قتل الجنرال الإيراني القوي قاسم سليماني في وقت سابق من هذا العام".

    وقال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، أن أي هجوم إيراني على الولايات المتحدة سيواجه برد أقوى بألف مرة.

    وقال ترامب في تغريدات على موقع "تويتر": "وفقا لتقارير صحفية تخطط إيران ربما لعملية اغتيال أو هجوم ضد الولايات المتحدة انتقاما لمقتل القائد الإرهابي قاسم سليماني، والذي تم تنفيذه لتخطيطه لهجوم مستقبلي، وقتل القوات الأمريكية، وزيادة الموت والمعاناة التي تسبب بهما على مدى سنوات عديدة".

    انظر أيضا:

    وكالة: إيران تتحدث عن "أمر يبعث بالقلق" قادم من السعودية
    إيران: أي خطوة لتطبيع العلاقات مع "الكيان الصهيوني" تشكل خطأ ستراتيجيا
    إيران تحذر أمريكا: سنرد على أية "مغامرة" في المنطقة
    الكلمات الدلالية:
    ترامب, إيران, أمريكا, قاسم سليماني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook