02:48 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    وصفت وزيرة العلاقات الدولية الجنوب أفريقية، ناليدي باندور، الأنباء التي تفيد بأن إيران كانت تخطط لاغتيال السفيرة الأمريكية لانا ماركس، بأنها "غريبة للغاية".

    وأعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، "نفي إيران القاطع للاتهامات الواردة في هذا التقرير المغرض"، داعيا المسؤولين الأمريكيين إلى الكف عن تكرار الأساليب البالية لخلق جو معاد لإيران على الساحة الدولية".

    وقالت ناليدي في مقابلة مع شبكة "سابك نيوز" المحلية: "إنها مسألة تتعلق بخدمات الحماية والتي يتم توفيرها لدبلوماسيينا، لقد أكدنا لهم من خلال بيان وزير أمن الدولة، أياندا دلودلو، أن جنوب أفريقيا تعتقد أن الدبلوماسيين في بلادنا آمنون".

    وتابعت: "وإذا كان يجب أن تكون هناك حاجة لتدابير إضافية، سيتم اتخاذها، ومن الواضح أننا سوف نسأل والوزير دلودلو سيسعى للحصول على مزيد من المعلومات من زملائه في قطاع الأمن في الولايات المتحدة".

    وأردفت:

    لكنه كان تصريحا علنيا غريبا للغاية وبالطبع فإن أصدقائنا في إيران متفاجئون مثلنا. أجد ذلك مفاجئا، لماذا تأتي إيران، الصديقة الجيدة جدا لجنوب أفريقيا، وترتكب عملا مروعا في بلدنا، ومن هذا النوع؟ لا يسعني إلا وصفه بالغرابة ودعني أتوقف عند هذا الحد.

    وقال موقع "بوليتيكو" في وقت سابق هذا الأسبوع، إن تقارير استخباراتية أمريكية كشفت عن أن إيران تدرس اغتيال السفيرة الأمريكية في جنوب أفريقيا، انتقاما لقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري، قاسم سليماني.

    انظر أيضا:

    أمريكا تهدد بمعاقبة أي شركة سلاح تعقد صفقات مع إيران
    وكالة: ترامب سيعاقب أي شخص يشارك في تجارة الأسلحة مع إيران
    إيران تعلن عن إنتاج 8 نماذج من الطائرات
    الكلمات الدلالية:
    قاسم سليماني, أمريكا, جنوب أفريقيا, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook