19:42 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، أن محاولات الولايات المتحدة الأمريكية، الضغط على روسيا خلال المحادثات حول الحد من التسلح، والتهديدات حول معاهدة ستارت، تقلل فرص إبرام الاتفاقيات.

    موسكو - سبوتنيك. وقال ريابكوف، للصحفيين، اليوم الاثنين:

    "محاولات [المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي لشؤون الحد من التسلح، مارشال] بيلينغسلي، الضغط، مشيرا إلى أن ثمن تمديد ستارت بالنسبة لروسيا يرتفع، وحسب تعبيره أنه بعد انتهاء الفترة الحالية، لن يتم تمديد المعاهدة وهكذا دواليك، هذه كلها إنذارات ستؤدي إلى تقليل فرص التوصل إلى أي اتفاق".

    وتابع قائلا: "نحن لا يمكننا التحدث بهذه اللهجة".

    من جانبها، صرحت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في وقت سابق، بأن روسيا مستعدة لتمديد معاهدة "ستارت 3" بالشكل الذي تم توقيعها على أساسه من قبل، وأن الكرة الآن في ملعب واشنطن.

    وتبقى معاهدة الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية "ستارت-3" التي وقعها بارك أوباما ودميتري مدفيديف في 8 نيسان/أبريل من العام 2010 في براغ، المعاهدة الوحيدة النافذة بين روسيا والولايات المتحدة بشأن الحد من الأسلحة. وينتهي سريانها في 5 شباط/فبراير عام 2021 العام.

    انظر أيضا:

    متحدث المفوضية الأوروبية بعد انسحاب واشنطن من "الصحة العالمية": التعاون مهم لمواجهة كورونا
    الخارجية الروسية: قرار واشنطن الانسحاب من منظمة الصحة غير بناء
    بوتين: انسحاب واشنطن من اتفاقية الدفاع الصاروخي دفع روسيا لانتاج أسلحة فرط صوتية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook