01:21 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    اتفقت الصين والهند على عدم إرسال المزيد من القوات إلى حدودهما المتنازع عليها وتفادي أي أعمال من شأنها أن تُعقد الوضع هناك.

    قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية وو تشيان، اليوم الثلاثاء، إن مسؤولين عسكريين من الدولتين اجتمعوا يوم أمس الإثنين وتبادلوا الرأي بخصوص حدودهما المتنازع عليها في الهيمالايا، وجرى الاتفاق أيضا على ألا يُقدم أي جانب على اتخاذ خطوات من جانب واحد في المنطقة، وفق ما نقلته وكالة "رويترز".

    وقالت الصين والهند في الـ11 من شهر سبتمبر/ أيلول الجاري، إنهما وافقتا على تهدئة الوضع وإقرار السلام والاستقرار في أعقاب اجتماع دبلوماسي على مستوى عال في موسكو.

    واتفق الجانبان في ذلك الوقت، على أن تفك قوات الجانبين الارتباط سريعا وتخفيف التوترات.

    وفي شهر يونيو/ حزيران الماضي، تصاعدت التوترات إلى اشتباك حدودي قُتل فيه 20 جنديا هنديا وتعرضت الصين لخسائر في الأرواح لم يتم الكشف عنها.

    وتفاقم الوضع في منطقة لداخ المتاخمة للهند والصين في أوائل شهر مايو/ أيار الماضي، عندما وقع عدد من النزاعات بين عسكريي البلدين في منطقة بحيرة "بانغونغ تسو " الجبلية العالية. بعد ذلك، عزز كلا البلدين وجودهما العسكري على خط السيطرة الفعلية، الذي يحل محل الحدود في لداخ.

    انظر أيضا:

    الجيش الهندي يصدر بيانا بشأن اشتباكات جديدة مع قوات صينية على الحدود
    جولة محادثات للقادة العسكريين في الصين والهند بشأن التسوية الحدودية
    الكلمات الدلالية:
    الحدود, جنود, الصين, اتفاق, الهند
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook