17:59 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    114
    تابعنا عبر

    أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، لأمين عام حلف "الناتو"، تمسك بلاده بالحكمة في ما يتعلق بأزمة شرق المتوسط رغم ما اسمها "استفزازات" من قبل اليونان.

    أنطاكيا - سبوتنيك. وطالب الرئيس التركي، اليونان باتخاذ خطوات صادقة لإنجاح الحوار حول الأزمة في شرق المتوسط، حيث تؤكد أنقرة أحقيتها في التنقيب عن الطاقة هناك فيما تتهمها أثينا بالتعدي على مياهها.

    ونقلت وسائل إعلام تركية محلية عن أردوغان قوله خلال اتصال بأمين عام حلف شمال الأطلسي (الناتو)، ينس ستولتنبرغ، إن "تركيا لم تتخل عن موقفها الحكيم على الرغم من استفزازات اليونان وتصعيدها للتوتر في المنطقة".

    وعن الحوار المنتظر بين أنقرة واليونان حول الأزمة، قال أردوغان إن "سير المحادثات الاستكشافية بين اليونان وتركيا مرتبط بالخطوات الصادقة التي ستتخذها اليونان".

    وأعلنت وزارة الخارجية اليونانية، أمس، أنها اتفقت مع تركيا على استئناف المحادثات الاستكشافية بينهما في إسطنبول في المستقبل القريب، وذلك على خلفية الخلاف مع أنقرة حول التنقيب التركي عن مصادر الطاقة شرقي البحر المتوسط والرفض اليوناني لذلك.

    ناقش الرئيس التركي، مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، أمس الثلاثاء، العلاقات الثنائية المشتركة وقضية شرق المتوسط، في اتصال هاتفي.

    ورحب ماكرون، بإعلان اليونان وتركيا اتفاقهما على استئناف المحادثات التمهيدية لحل الخلافات بينهما، مطالبا أنقرة باحترام القانون الدولي.

    وتمنى ماكرون أن "يجري الحوار بين تركيا واليونان بحسن نية وبهدف خفض التصعيد من أجل تخفيف حدة التوتر بشكل دائم. وأن تقبل تركيا بإجراء حوار مشابه مع قبرص".

    انظر أيضا:

    منظمة غاز شرق المتوسط وآفاق حل نزاع الغاز في المنطقة
    ماكرون يعلق على الاتفاق بين تركيا واليونان ويوجه طلبا لأردوغان
    الناتو يعلق على المحادثات العسكرية بين اليونان وتركيا
    الكلمات الدلالية:
    البحر المتوسط, حلف شمال الأطلسي, اليونان, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook