09:11 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكدت طهران، اليوم الإثنين، أنها لا ترغب في أي تدخل خارجي في شؤون لبنان الداخلية ولا تسعى إلى ذلك، في وقت يعاني فيه لبنان من أجل تشكيل حكومة جديدة وسط ضغوط من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على القوى السياسية اللبنانية من أجل تشكيلها بأقرب وقت ممكن.

    ونقلت وكالة "تسنيم" تصريحات المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده: "لا نسعى ولا نريد أي تدخل خارجي في شؤون لبنان الداخلية لأن ذلك لن يساعد في حل مشاكله أبدا".

    وتابع زاده: "قضية لبنان داخلية ويجب حلها داخل لبنان، جرت محادثات بين إيران وفرنسا ولا ندعو أية حكومة أجنبية للتدخل مباشرة في الشأن اللبناني الداخلي. ولكننا نرحب بأي حكومة، تمضي قدما بحسن نية لحل مشاكل لبنان".

    وقدم رئيس الحكومة اللبنانية المكلف مصطفى أديب، اليوم السبت، اعتذاره عن مهمة تشكيل الحكومة.

    وقال أديب، في كلمة متلفزة من قصر بعبدا عقب لقاء الرئيس اللبناني ميشال عون "مع وصول المجهود إلى مراحله الأخيرة تبين لي أن التوافق لم يعد قائما وحرصا مني على الوحدة الوطنية فإني أعتذر عن متابعة مهمة تشكيل الحكومة".

    يذكر أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، كان قد زار لبنان مطلع سبتمبر الجاري، وأعلن أن زعماء القوى السياسية في لبنان تعهدوا بتشكيل حكومة جديدة بحلول 15 سبتمبر.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook