19:07 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    كشف اللواء، يحيى رحيم صفوي، المستشار العسكري للمرشد الإيراني، علي خامنئي، أمس الأحد، أن "تدخل إيران في سوريا والعراق، لم يكن مجانيا، بل تم بمقابل مالي".

    وقال اللواء صفوي: "في كل مرة كنا نساعد فيها العراقيين، حصلنا على المال بالدولارات"، متابعا: "وقعنا عقودا مع السوريين، وسنحصل على أشياء بالمقابل"، قائلا: "نحن نساعد كل بلد مسلم وغير مسلم يريد ذلك، لكننا نقبض الأموال مقابل ذلك"، وذلك حسب وكالة "مهر" الإيرانية.

    كما اعترف مستشار المرشد الإيراني باستلام طهران للذهب مقابل الوقود الذي سلمته لفنزويلا. وقال: "أعطينا فنزويلا البنزين واستلمنا مقابله سبائك ذهبية وجلبناها بالطائرة كي لا تحدث مشكلة في الطريق".

    وتأتي تصريحات صفوي، في الوقت الذي تنفي فيه وزارة الخارجية الإيرانية أي تقارير عن استلام إيران للذهب مقابل الوقود الذي أعطته لفنزويلا، إلا أن المتحدث باسم الحكومة، علي ربيعي، دون أن ينفي أو يؤيد موضوع استلام إيران للذهب من فنزويلا، قال: "إن علاقات طهران مع كاركاس لا شأن لدولة أخرى بها".

    كما قال السفير الإيراني لدى كراكاس، حجة الله سلطاني، إنه "ينفي صحة ما تردد عن استلام الحكومة الإيرانية 9 أطنان من الذهب، هذه إشاعة لا أساس لها، وفي الواقع، فخ إعلامي يجري العمل على نشره وهو ادعاء كاذب تماما".

    انظر أيضا:

    الجامعة العربية: تدخل تركيا وإيران في الشأن العربي يجب أن يتوقف
    السفير الإماراتي بموسكو: نتمنى أن تضغط روسيا على إيران لتوقف تدخلها في الشأن العربي
    إيران ترفض اتهامات قمة تونس بالتدخل بشؤون الدول العربية وتؤكد أحقيتها بالجزر الثلاث
    أبو الغيط: تدخلات إيران وتركيا فاقمت وأطالت الأزمات في العالم العربي
    وزير الخارجية البحريني يتحدث عن إيران و"تدخلها في ثلاث مدن عربية"
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, العراق, فنزويلا, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook