17:32 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    أحداث بيلاروسيا (69)
    0 03
    تابعنا عبر

    دعا الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، اليوم الاثنين، السلطات في بيلاروسيا إلى "وقف الاعتقالات التعسفية وإطلاق سراح المساجين الذين تم اعتقالهم خلال المظاهرات المعارضة للرئيس ألكسندر لوكاشنكو".

    باريس - سبوتنيك. وقال ماكرون في مؤتمر صحافي مع نظيره الليتواني جيتاناس ناوسيدا من ليتوانيا، "يجب على السلطات البيلاروسية أن تضع حدا للاعتقالات التعسفية وتطلق سراح المعتقلين".

    وذكّر ماكرون بأن فرنسا لا تعترف بشرعية الرئيس لوكاشنكو، معلناً عن رغبته العمل على موضوع "فرض عقوبات على النظام البيلاروسي بأسرع وقت".

    وأضاف "غدا سأستقبل المعارضة البيلاروسية سفيتلانا تيخانوفسكايا هنا في ليتوانيا حيث لجأت".

    ودعا ماكرون إلى منع التدخلات الخارجية في بيلاروسيا، قائلاً إن الأزمة يجب أن تحل داخليا.

    وأخيرا أكد ماكرون على ضرورة التوصل لحل سلمي في بيلاروسيا عبر مرحلة انتقالية.

    من جهة أخرى، أكد الرئيس الفرنسي، أنه يدعم المعارض الروسي ألكيسي نافالني، لافتًا إلى أن التحقيق في تسممه أظهر استخدام مادة كيميائية محظورة، مطالبًا المجتمع الدولي التحرك لطلب توضحيات من موسكو.

    وقال ماكرون "أؤكد على دعمي لنافالني والأولوية هي نتائج التحقيق... والتحقيق أظهر استخدام مادة كيميائية محظورة".

    وتابع أنه "يجب أن يطلب المجتمع الدولي توضيحات من روسيا".

    وفي سياق متصل، قال ماكرون، إن "بناء السلام في أوروبا يتطلب العمل مع روسيا"، مؤكدًا "نجري حوارًا استراتيجيا مع روسيا بشكل يحترم كل شركائنا ومنهم ليتوانيا".

    الموضوع:
    أحداث بيلاروسيا (69)
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook