08:56 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 42
    تابعنا عبر

    صرح الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، بأنه يعتزم إجراء محادثات هاتفية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بشأن الوضع في إقليم قره باغ، مشيرا إلى أن تصريحات أنقرة خطيرة بهذا الشأن.

    باريس - سبوتنيك. وقال ماكرون للصحفيين، اليوم الأربعاء: "سأتحدث مع الرئيس بوتين الليلة، وغدًا أعتقد مع الرئيس ترامب بشأن هذه القضية، من أجل تبادل الآراء واقتراح سبل للخروج [من الأزمة]".

    وحول التصريحات التركية بخصوص هذه القضية، قال ماكرون: "استرعت انتباهي التصريحات السياسية التركية، والتي تبدو لي متهورة وخطيرة".

    وكان وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، أكد أن "أنقرة تقف إلى جانب أذربيجان سواء في الميدان أو على طاولة المفاوضات"، مضيفًا: "نريد حل المشكلة جذرياً لكي يحل السلام والاستقرار في منطقة القوقاز".

    وتجددت الاشتباكات العسكرية بين أرمينيا وأذربيجان في 27 أيلول/سبتمبر، وأقر الرئيس الأذربيجاني، إلهام علييف، فرض حالة الحرب في عدد من مدن ومناطق الجمهورية وحظر التجول، كما أعلن عن تعبئة جزئية. وسبق ذلك إعلان مجلس الوزراء الأرميني حالة الحرب والتعبئة العامة في البلاد بسبب الأحداث في ناغورني قرة باغ.

    ودعا عدد من الدول، من بينها روسيا وفرنسا، طرفي الصراع إلى ضبط النفس.

    وأعرب أعضاء مجلس الأمن الدولي عن قلقهم العميق إزاء العمليات العسكرية الواسعة النطاق في منطقة قره باغ، ودعوا أذربيجان وأرمينيا لوقف إطلاق النار فورا والعودة إلى المفاوضات.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook