17:46 GMT29 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 03
    تابعنا عبر

    فرض الاتحاد الأوروبي رسميًا، بعد نشره في مجلة رسمية، اليوم الجمعة، عقوبات فردية إضافية ضد المسؤولين البيلاروسيين، بسبب ما أسماه "العنف ضد المتظاهرين وتزوير نتائج الانتخابات الرئاسية".

    وجاء في الوثيقة التي نشرت، اليوم،:

    "هذا القرار يدخل حيز التنفيذ في يوم نشره في مجلة الاتحاد الأوروبي". 

    وكانت احتجاجات المعارضة الضخمة بدأت في جميع أنحاء بيلاروسيا في 9 أغسطس/آب، بعد الانتخابات الرئاسية، التي فاز بها ألكسندر لوكاشينكو للمرة السادسة، وفقًا للجنة الانتخابات المركزية. 

    وتشمل قائمة الأشخاص الذين ستطبَّق عليهم العقوبات رئيسة لجنة الانتخابات المركزية ليديا يرموشينا ووزير الداخلية يوري كاراييف. 

    وفي وقت سابق، أفادت الأنباء أن قمة الاتحاد الأوروبي اتخذت قرارًا سياسيًا بالموافقة على قائمة العقوبات التي تشمل نحو 40 شخصًا. 

    وفيما يتعلق بالعقوبات الأوروبية، قدمت بيلاروسيا قائمة بالرد. وجاء ذلك من قبل وزارة الخارجية البيلاروسية. 

    وجاء في بيان الخارجية البيلاروسية: "الاتحاد الأوروبي يهددنا بأنه سيعيد النظر في علاقاته مع بيلاروسيا. وسيكون هذا خياره. والجانب البيلاروسي، بدوره، مستعد أيضًا لإعادة النظر في العلاقات وسيواصل الرد بشكل مناسب على أي أعمال غير ودية".

    انظر أيضا:

    قاذفات "تو-22" تتدرب على القصف خلال المناورات الروسية البيلاروسية
    بيلاروس تتهم الدول الغربية بمحاولة بث الفوضى
    الأمن البيلاروسي يعتقل أكثر من 150 متظاهرا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook