12:27 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أظهرت بيانات "رفينيتيف أيكون" للملاحة، اليوم الاثنين، أن سفينة التنقيب التركية "ياووز" غادرت المنطقة التي كانت تعمل فيها جنوب غربي قبرص ووصلت إلى الساحل التركي في خطوة قد تساعد في تهدئة التوتر شرقي المتوسط.

    وحكومة القبارصة اليونانيين المعترف بها دوليا في قبرص على خلاف منذ فترة طويلة مع تركيا التي بدأت التنقيب عن النفط والغاز بالقرب من قبرص العام الماضي.

    وبدأت السفينة "ياووز" العمل أول مرة شرقي قبرص في يوليو/ تموز 2019. وجرى تمديد أحدث مهامها إلى الجنوب الغربي من الجزيرة حتى 12 أكتوبر/ تشرين الأول في خطوة وصفتها اليونان بأنها استفزازية.

    وأظهرت بيانات تعقب حركة السفن أن السفينة ياووز رُصدت قرب ميناء تاشوجو التركي في إقليم مرسين صباح اليوم الاثنين بعد أن أبحرت أمس الأحد من منطقة إلى الجنوب الغربي من قبرص، وذلك بحسب وكالة "رويترز".

    وأكد زعماء الاتحاد الأوروبي لقبرص، يوم الجمعة، أنهم سيعاقبون تركيا إذا استمرت في أعمال التنقيب في أجزاء متنازع عليها في البحر المتوسط، بعد أن قاوموا دعوات قبرص لفرض عقوبات على تركيا.

    واحتدم التوتر في المنطقة منذ تصادم خفيف بين فرقاطتين إحداهما تركية والأخرى يونانية في أغسطس آب قرب سفينة تنقيب تركية لكنها هدأت بعد اتفاق تركيا واليونان على استئناف "المحادثات الاستكشافية" التي توقفت في 2016.

    وأعلن حلف شمال الأطلسي، يوم الخميس، أن الدولتين العضوين فيه وضعتا آلية لتجنب وقوع اشتباكات عرضية في البحر.

    انظر أيضا:

    رفض اتفاق فتح موانئ النفط الليبية... قبرص تطالب الاتحاد الأوروبي بموقف ضد تركيا شرقي المتوسط
    أنقرة ترد على رئيسة اليونان: تركيا لا تحتل قبرص التي فتحها السلطان سليم خان الثاني
    الرئيس القبرصي: توقف تركيا عن انتهاك أراضينا ومياهنا كفيل بتهيئة الظروف الملائمة للتفاوض
    الكلمات الدلالية:
    قبرص, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook