12:57 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت فرنسا إجراءات جديدة لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد، في العاصمة باريس وضواحيها.

    ومن بين الإجراءات التي أعلنتها السلطات الفرنسية إغلاق الحانات وحظر المؤتمرات وإخضاع المطاعم لقواعد صحية أكثر تشددا، بهدف الحد من الانتشار "المقلق" للفيروس، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية (أ ف ب).

    ومن المقرر أن تطبق الإجراءات الجديدة اعتبارا من غد الثلاثاء ولمدة أسبوعين.

    من جانبه قال قائد شرطة باريس ديدييه لالمان للصحفيين "إنها تدابير عاجلة لأن الوباء يتفشى بسرعة كبيرة".

    وأعلن وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران، الأسبوع الماضي، إن التراجع في نسبة الإصابة بكوفيد-19 يمكنه فقط أن يحول دون إغلاق الحانات والمقاهي التي تشتهر بها العاصمة الفرنسية.

    غير أن فرنسا سجلت قرابة 17 ألف إصابة جديدة بالفيروس السبت وحده، في أعلى عدد إصابات يومية منذ بدأت السلطات حملة فحوص واسعة النطاق.

    وفي باريس، ناهز عدد الإصابات 3500 حالة يوميا، علما بأنها سجلت 6 آلاف إصابة الإثنين الماضي، بحسب أوريليان روسو، مدير الوكالة الإقليمية للصحة إيه آر إس.

    وقال روسو إن نحو 40% من بؤر الإصابات تشكلت في مدارس وجامعات، و26% في أماكن عمل، و10% في تجمعات خاصة، وهي أرقام ارتفعت بنسبة الضعف منذ الشهر الماضي.

    وبحسب "france24" استمرت الحانات في باريس في جذب أعداد كبيرة من الناس الذين كثيرا ما استخفوا بإجراءات التباعد الاجتماعي ووضع الكمامات الواقية، ما يشكل إلى جانب خدمة نقل عام مكتظة مصدر قلق بالغ من احتمال تحولها بؤرة للفيروس.

    انظر أيضا:

    "كورونا" تكبد قطاع السياحة في فرنسا خسائر بحوالي 40 مليار يورو
    إصابات كورونا ترتفع في فرنسا… والحكومة تلوح بإعادة عزل بعض المناطق
    وزير أوروبي يتحدى "كورونا" بجولة حول فرنسا على دراجته الهوائية... صور
    هل بدأت الموجة الثانية؟... أعلى معدل إصابة يومية بفيروس كورونا في فرنسا
    إصابات كورونا... فرنسا تعود إلى الأرقام المرعبة مجددا وتسجل زيادة قياسية
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook