20:41 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلن جهاز أمن الدولة في أذربيجان، اليوم الثلاثاء، عن اعتراض محادثات لإرهابيين يشاركون في العمليات العسكرية على خط التماس في إقليم قره باغ، ووفقا للجهاز، فإن أرمينيا تستخدم مرتزقه من العراق وسوريا في العمليات العسكرية.

    باكو - سبوتنيك. وقالت الدائرة الإعلامية في جهاز أمن الدولية الأذربيجاني لوكالة "سبوتنيك": "تستخدم أرمينيا في عدوانها ضد أذربيجان مرتزقة أجانب، من بينهم مقاتلي الجماعات الإرهابية الكردية، الذين قامت بتجنيدهم على أراضي العراق سوريا. قام جهاز أمن الدولة في أذربيجان باعتراض لاسلكي لاتصالات الإرهابيين المنتمين لحزب العمال الكردستاني، الذين يشاركون في العمليات العسكرية على أراضي أذربيجان".

    وتجددت الاشتباكات العسكرية بين أرمينيا وأذربيجان في 27 أيلول/ سبتمبر الجاري، وأقر الرئيس الأذربيجاني، إلهام علييف، فرض حالة الحرب في عدد من مدن ومناطق الجمهورية وحظر التجول، كما أعلن عن تعبئة جزئية. وسبق ذلك إعلان أرمينيا حالة الحرب والتعبئة العامة.

    وأعلن الناطق باسم زعيم قره باغ، فغرام بوغوسيان، أن رئيس جمهورية ناغورني قره باغ، المعلنة من جانب واحد، أرايك آروتيونيان، قد أعلن حالة الحرب والتعبئة العامة لمن تجاوزوا الثامنة عشرة من العمر.

    ودعا عدد من الدول، من بينها روسيا وفرنسا، طرفي الصراع إلى ضبط النفس. كما أجرى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الأرميني، نيكول باشينيان، محادثة هاتفية، يوم الأحد الماضي أشارا خلالها إلى أهمية بذل كل جهد ممكن لمنع التصعيد في قره باغ.

    انظر أيضا:

    تركيا: نحمي أذربيجان مثل حمايتنا لوحدة أراضي سوريا والعراق وجورجيا
    أذربيجان: التعاون العسكري مع إسرائيل غير موجه ضد أي دولة بما في ذلك أرمينيا
    وزير دفاع أذربيجان يأمر بالاستعداد لتنفيذ ضربات على "البنى التحتية للعدو" بأسلحة بقوة تدمير عالية
    الدفاع الأرمينية تؤكد شن أذربيجان هجوما واسعا في الاتجاه الجنوبي لقره باغ
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook