05:02 GMT31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    تتسلم الولايات المتحدة الإرهابيين ألكسندا أمون كوتي والشافعي الشيخ اللذين نشآ في بريطانيا وجردا من جنسيتها، وكانا من بين مجموعة من أربعة أشخاص أطلق عليها رهائنها اسم "بيلتز"، ليحاكما بتهمة احتجاز رهائن وقتل صحفيين وعاملين في المجال الإنساني يحملون الجنسية الأمريكية.

    وبحسب وكالة "فرانس برس"، ألقت القوات الكردية في سوريا القبض على ألكسندا أمون كوتي والشافعي الشيخ في يناير/كانون الثاني 2018، وسلمتهما إلى القوات الأمريكية في أكتوبر/تشرين الأول 2019.

    ونقل الثنائي المنضم إلى تنظيم "داعش" الإرهابي إلى الولايات المتحدة الأربعاء، وقال جون ديميرز مسؤول شؤون الأمن القومي في وزارة العدل الأمريكية إن ألكسندا أمون كوتي (36 عاما) والشافعي الشيخ (32 عاما) اللذين كانا محتجزين في العراق "سيصلان قريبا إلى الولايات المتحدة".

    ويمثل الرجلان أمام قاض فيدرالي في ألكزندريا قرب واشنطن، وستوجه إليهما تهم احتجاز رهائن وقتل ضمن جماعة منظمة ودعم منظمة إرهابية.

    وجاء في البيان الاتهامي الذي تبنته هيئة محلفين كبرى أنهما "كانا يتزعمان مجموعة وحشية مسؤولة عن احتجاز مواطنين أوروبيين وأمريكيين رهائن بين 2012 و2015".

    يذكر أن مجموعة "بيتلز" اختطفت أجانب عدة وعمدت إلى تعذيبهم وقطع رؤوس بعضهم وصورت في كثير من الأحيان ذلك في أشرطة دعاية خلفت صدمة في أنحاء العالم.

    انظر أيضا:

    العراق يعلن القبض على مسؤول "جهاز الاستخبارات" لتنظيم "داعش" في بغداد
    الأمن الفيدرالي الروسي يعتقل عنصرا من "داعش" خطط لشن هجوم إرهابي
    قوات الأمن العراقية تسيطر على أكبر مخبأ لمتفجرات "داعش" في الرمادي
    الكلمات الدلالية:
    داعش, القوات الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook