03:50 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 73
    تابعنا عبر

    أكدت أرمينيا أن الخسائر التي تكبدتها القوات المسلحة الأذربيجانية منذ بداية تصعيد النزاع على خط التماس المباشر في قره باغ قد تجاوزت أربعة آلاف شخص.

    وأفاد المركز الإعلامي الأرميني المشترك لدى الحكومة الأرمينية، اليوم الخميس، في بيان بهذا الشأن نُشر على صفحة المركز في "فيسبوك" أن "قوات العدو بشكل عام قد فقدت 145 طائرة مسيرة و16 مروحية و17 طائرة و496 قطعة من المدرعات وأربعة قاذفات لهب ثقيلة. كما بلغ عدد خسائر العدو في القوة البشرية 4069 شخصًا".

    هذا وتجددت الاشتباكات العسكرية بين أرمينيا وأذربيجان في 27 أيلول/ سبتمبر الماضي، في أعنف جولة من الصراع المستمر منذ 30 عاما.

    بدأ النزاع في قره باغ في شباط/ فبراير 1988، عندما أعلنت منطقة ناغورني قره باغ للحكم الذاتي انفصالها عن جمهورية أذربيجان الاشتراكية السوفيتية.

    وفي سياق المواجهة المسلحة في الفترة 1992-1994، فقدت أذربيجان سيطرتها على ناغورني قره باغ وسبع مناطق متاخمة لها. منذ عام 1992.

    وتجددت الاشتباكات العسكرية بين أرمينيا وأذربيجان في 27 أيلول/ سبتمبر الجاري، وأقر الرئيس الأذربيجاني، إلهام علييف، فرض حالة الحرب في عدد من مدن ومناطق الجمهورية وحظر التجول، كما أعلن عن تعبئة جزئية. وسبق ذلك إعلان أرمينيا حالة الحرب والتعبئة العامة

    وأعلن الناطق باسم زعيم ناغورني قره باغ، فغرام بوغوسيان، أن رئيس جمهورية ناغورني قره باغ، المعلنة من جانب واحد، أرايك آروتيونيان، قد أعلن حالة الحرب والتعبئة العامة لمن تجاوزوا الثامنة عشرة من العمر.

    الكلمات الدلالية:
    أذربيجان, أرمينيا, أزمة أرمينيا مع أذربيجان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook