09:10 GMT24 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت  وزارة الخارجية السويسرية، اليوم الجمعة، وفاة رهينة سويسرية كانت محتجزة في مالي منذ أربعة أعوام.

    وقالت الوزارة في بيان على موقعها الإلكتروني "لقد قُتلت على ما يبدو على أيدي خاطفيها أعضاء جماعة نصرة الإسلام والمسلمين الإرهابية قبل نحو شهر".

    وأضاف البيان أن ملابسات قتلها ما تزال غامضة، لكنها أوضحت أن السلطات الفرنسية حصلت على المعلومات من رهينة فرنسية أفرج عنها مؤخرا.

    وأشارت الوزارة إلى إن السلطات السويسرية تعاونت مع السلطات في مالي وشركاء دوليين طوال الأعوام الأربعة الماضية لمحاولة إطلاق سراح الرهينة. ولم تذكر الوزارة اسم الرهينة.

    من جانبه، ندد وزير الخارجية السويسري إيجناسيو كاسيس بقتل الرهينة في بيان. وقالت الوزارة إنها ستسعى لمعرفة المزيد عن ملابسات قتلها وموقع دفنها.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook