03:33 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن ​وزير الخارجية​ الفرنسي، ​جان إيف لودريان​، رفضه لدعوات أعضاء الجمعية العامة للفرنسيين المنتخبين للوقوف إلى جانب ​الأرمن​ في نزاع ​قاره باغ، معتبرا أن الحياد ضروري ل​فرنسا​ ومرتبط بوضعها كوسيط.

    ونقلت وكالة أوروبية تصريحات وزير الخارجية الفرنسية الذي قال: "التفويض الممنوح لنا من قبل منظمة الأمن والتعاون في ​أوروبا​ عام 1994 مع ​روسيا​ و​الولايات المتحدة​ الأمريكية يفرض علينا الحياد ودور الوسيط للدول الثلاث في إطار ما يسمى بمجموعة ​مينسك​".

    وأضاف، قائلا إنه "لن نكون شرعيين بعد الآن إذا انحزنا إلى أحد البلدين، فرنسا تحافظ على علاقة ثنائية وثيقة مع ​أرمينيا​ ولدينا أيضا علاقة طويلة الأمد مع ​أذربيجان​".

    ودعا أكثر من 170 من رؤساء ​البلديات​ ونائبا وعضو ​مجلس الشيوخ الفرنسي​ ​باريس​ إلى الخروج من موقفها الحيادي في مواجهة "العدوان الأذربيجاني على الأرمن" في قره باغ.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook