18:25 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أقرت الحكومة الهولندية خططا لتشريع القتل الرحيم للأطفال الميؤوس من حالتهم المرضية، والذين تتراوح أعمارهم بين عام و12 عاما.

    ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" عن وزير الصحة الهولندي، هوخو دي يونغه، قوله بأنه يعتزم إعداد تشريع في هذا الخصوص، بالاستناد إلى دراسة أعدها خبراء أظهرت أن الأطفال المرضى يعانون بشكل مبالغ فيه.

    يشار إلى أن هولندا تسمح بالقتل الرحيم لمن تخطوا الثانية عشرة بعد الحصول على موافقتهم وموافقة آبائهم، وللرضع دون السنة من العمر بموافقة أهاليهم، لكن إلى الآن لا يوجد تشريع للقتل الرحيم لمن هم دون الثانية عشرة بسبب جدل حول قدرة الأطفال على اتخاذ قرار مثل هذا.

    وأوضح يونغه أن دراسة أجراها خبراء في الطب لحساب وزارته أظهرت أنه يمكن تطبيق هذه القاعدة الجديدة على ما بين 5 إلى 10 أطفال في السنة.

    وقال في رسالة إلى البرلمان: "تظهر الدراسة حاجة إلى إنهاء الحياة في أوساط الأطباء وأهالي الأطفال المصابين بأمراض مستعصية الذين يعانون الأمرين وسيموتون في المستقبل القريب".

    يذكر أنه بعد أشهر من الخلافات، اتفقت حكومة الرئيس مارك روته على هذه المسألة وأن لا لزوم لتغيير القوانين القائمة، غير أن الأطباء سيكونون بمنأى عن الملاحقة في حال اعتمدوا القتل الرحيم تماشيا مع الشروط الجديدة، وفق يونغه.

    انظر أيضا:

    سرطان الأطفال... خطورة وطرق الوقاية من المرض الأكثر حصدا لأرواح الصغار
    أطفال ونساء من مرضى السرطان شرقي سوريا ضحايا "قانون قيصر" التعسفي.. فيديو
    الأطفال في خطر... مرض جديد يهدد العالم
    بعد رد ماكرون على رسالته.. رجل يبث لحظات "موته الرحيم" على "فيسبوك".. صور وفيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook