03:50 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت وزيرة الخارجية النرويجية، إيني إيريكسين سيوريدي، اليوم الخميس، أن النرويج تعتزم الانضمام إلى عقوبات الاتحاد الأوروبي ضد روسيا بسبب تسمم الناشط المعارض أليكسي نافالني.

    وقالت ايريكسين لقناة "إن أر كي" النروجية إن "النرويج تنضم إلى إجراءات الاتحاد الأوروبي المتعلقة باستخدام السلاح الكيميائي"، مضيفة أنها ستؤيد قائمة العقوبات الأوروبية.

    وكانت ألمانيا قد زعمت أن نافالني تعرض لمحاولة تسميم بمادة "نوفيتشوك" المشلة للأعصاب، بعد أن قالت إن الأطباء عثروا على آثار هذه المادة في عينة لدم نافالني، أخذت في مستشفى "شاريته" في برلين، حيث نقل نافالني من أومسك الروسية.

    ولم تستند برلين في هذا لأي دليل، مما دفع موسكو لوصف الحادث بأنه يشبه تمثيلية تهدف لتبرير فرض عقوبات جديدة عليها.

    ونقل نافالني، الذي تعرض لوعكة صحية في نهاية شهر آب/ أغسطس على متن طائرة متجهة من مدينة تومسك الروسية، إلى عيادة شاريتيه في برلين. وهو موجود حاليا في ألمانيا.

    ومن المرتقب أن ينشر الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، قائمة الأشخاص والمنظمات الذين يعتبرهم متورطين في تسمم الناشط الروسي أليكسي نافالني.

    وكان مصدر في الاتحاد الأوروبي قد أفاد، يوم أمس الأربعاء، بأن قائمة العقوبات الجديدة المتعلقة بقضية الناشط الروسي أليكسي نافالني، ستعتمد نفس نظام عقوبات الاتحاد الأوروبي "لنشر واستعمال السلاح الكيميائي" في قضية تسمم الضابط السابق في الاستخبارات العسكرية الروسية، سيرغي سكريبال.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook