20:49 GMT25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 00
    تابعنا عبر

    صرح نائب وزير الخارجية الروسي أندريه رودينكو، أن بلاده ترحب برغبة أرمينيا وأذربيجان في عقد اجتماع في موسكو، لمناقشة سبل التوصل لحل أزمة قره باغ.

    وقال الدبلوماسي خلال مؤتمر صحفي، اليوم الأربعاء: "نرحب برغبة رئيسي أرمينيا وأذربيجان، نيكول باشينيان وإلهام علييف، في الاجتماع في موسكو والسعي لتحقيق السلام".

    وأعرب كل من رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، والرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، الاثنين الماضي، عن استعدادهما لإجراء مفاوضات في موسكو، بهدف وقف الأعمال العسكرية بين الطرفين.

    ووصل، صباح اليوم الأربعاء، كل من زير خارجية أرمينيا، زوغراب مناتساكانيان، ووزير خارجية أذربيجان جيهون بيرموف، إلى موسكو، لإجراء مشاورات مع الجانب الروسي بشأن  قرة باغ.

    واندلعت في 27 سبتمبر/أيلول، اشتباكات مسلحة على خط التماس بين القوات الأذربيجانية والأرمنية في إقليم ناغورني قره باغ والمناطق المتاخمة له في أخطر تصعيد بين الطرفين منذ أكثر من 20 عاما، وسط اتهامات متبادلة ببدء الأعمال القتالية وجلب مسلحين أجانب.

    وأعلنت أذربيجان وأرمينيا توصلهما إلى اتفاق حول هدنة إنسانية اعتبارا من منتصف ليل الأحد، إلا أن الطرفين تبادلا الاتهامات بخرقها.

    وهذه الهدنة هي الثانية من نوعها التي تم إعلانها منذ اندلاع التصعيد العسكري الحاد في إقليم ناغورني قره باغ بعد توصل الجانبين إلى اتفاق مماثل في موسكو يوم 10 أكتوبر/تشرين الأول، خلال اجتماع ثلاثي على مستوى وزراء الخارجية بمشاركة روسيا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook