16:54 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    شهدت مدينة تل أبيب ومدن إسرائيلية أخرى، مساء اليوم الأربعاء، تظاهرات نسائية، احتجاجا على تصاعد العنف ضد المرأة.

    وبحسب هيئة البث الرسمية، تظاهرت عشرات النساء في ميدان "هبيما" بتل أبيب، وعلى أحد الجسور عند مدخل مدينة القدس، وفي بئر السبع.

    ورفعت المتظاهرات لافتات كتب عليها "كفى لقتل النساء"، و"دم المرأة ليس مباحا".

    وكانت وقفة احتجاجية قد انتظمت صباح اليوم أمام مبنى الكنيست (البرلمان)، بمشاركة نواب إسرائيليين، احتجاجا على تعامل الحكومة والكنيست مع العنف ضد النساء.

    وخرج وزير الدفاع بيني غانتس للتحدث مع المتظاهرين أمام الكنيست، لكنهم هتفوا تجاهه "الأفعال أولا بعد ذلك تأتي الخطابات".

    وقال غانتس للمتظاهرين: "على الشرطة أن تعمل، ويجب أن تنخفض أعداد ضحايا العنف ضد النساء بشكل كبير، هذه ليست سياسة ولا تتعلق باليمين أو اليسار".

    وقتلت في إسرائيل خلال العام الجاري 19 امرأة على يد أزواجهن، 17 منهن منذ تفشي فيروس كورونا في مارس/آذار.

    وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية إن "الأزمة الاقتصادية التي خلفها الوباء، بالإضافة إلى الإغلاقين اللذين دفعا ملايين الإسرائيليين إلى البقاء في المنزل، أدت إلى ارتفاع كبير في معدلات العنف داخل الأسر".

    انظر أيضا:

    الحجر الصحي الشامل يضاعف 5 مرات معدلات العنف ضد النساء في تونس
    وزيرة الأسرة بالمغرب تكشف لـ"سبوتنيك" الأرقام الحقيقية بشأن العنف ضد النساء واستراتيجية مواجهته
    انتشار العنف الإلكتروني ضد النساء في الأردن... والبرلمانيات أكثر تعرضا
    العنف الرقمي ضد النساء في المغرب والعالم العربي قد يسبب الانتحار
    الكلمات الدلالية:
    بيني غانتس, تل أبيب, عنف, إسرائيل, النساء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook