04:19 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 53
    تابعنا عبر

    قالت وزارة الخزانة الأمريكية، مساء اليوم الخميس، إنها فرضت عقوبات على السفير الإيراني في بغداد، إيرج مسجدي، في أحدث حلقة من سلسلة العقوبات الأمريكية على طهران.

    وأوضح بيان الوزارة المنشور عبر موقعها الإلكتروني أن عقوبات مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية شملت "إيرج مسجدي، الجنرال السابق بفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإسلامي الإيراني وسفير إيران في العراق".

    وقال البيان إن مسجدي، وهو مستشار مقرب للقائد السابق في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، لعب دورا محوريا في سياسة الحرس الثوري الإيراني في العراق.

    وأضاف أنه "خلال عقود من خدمته، أشرف مسجدي على برنامج تدريب ودعم لميليشيات عراقية، كما وجه أو دعم الجماعات المسؤولة عن الهجمات التي قتلت وجرحت القوات الأمريكية وقوات التحالف في العراق".

    وأردف البيان: "بصفته الحالية، استغل مسجدي منصبه كسفير للنظام الإيراني في العراق للتعتيم على التحويلات المالية التي أجريت لصالح فيلق القدس التابع الحرس الثوري الإيراني".

    من جانبه قال وزير الخزانة، ستيفن منوشين إن

    النظام الإيراني يهدد أمن العراق وسيادته من خلال تعيين مسؤولي الحرس الثوري الإيراني وفيلق القدس، كسفراء في المنطقة لتنفيذ أجندتهم الخارجية المزعزعة للاستقرار.

    وتابع: "ستواصل الولايات المتحدة استخدام الأدوات والسلطات الموجودة تحت تصرفها لاستهداف النظام الإيراني ومسؤولي فيلق القدس، الذين يحاولون التدخل في شؤون الدول ذات السيادة، بما في ذلك أي محاولات للتأثير على الانتخابات الأمريكية".

    انظر أيضا:

    رغم العقوبات... الاستثمارات الأجنبية تنمو بنسبة 11% في إيران
    ردا على طهران... أمريكا تهدد بفرض عقوبات على من يبيع أو يشتري أسحلة من إيران
    بعد العقوبات الأمريكية... إيران تقدم على خطوة غير مسبوقة لدعم اقتصادها
    الكلمات الدلالية:
    إيرج مسجدي, عقوبات, فيلق القدس, أمريكا, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook