04:05 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال مندوب إيران لدى الأمم المتحدة حيدر علي بلوجي، إن إسرائيل تمتلك مختلف أنواع أسلحة الدمار الشامل، مشددا على ضرورة أن يرغمها المجتمع الدولي للتخلي عن تلك الأسلحة.

    وأشار بلوجي خلال كلمة له، إلى أن "إسرائيل تمتلك قدرات غير معلنة لحرب كيميائية وبرنامجا هجوميا لحرب بيولوجية، رغم أنها ما زالت تنكر امتلاك هذه القدرات برفضها جميع الاتصالات الدولية للتخلي عن خيار أسلحة الدمار الشامل والالتزام بالقوانين التي تعترف بها رسميا وتنفذها الدول المسؤولة"، بحسب وكالة "فارس".

    وأضاف بلوجي أن إسرائيل تمتلك قدرات نووية عملانية بإنتاجها عددا كبيرا من الرؤوس النووية "ويتوجب على إسرائيل التوقف عن لعب دور الراعي الكذاب حول عدم الانتشار النووي أو عدم التزام القوانين والكف عن ممارسة الكذب واتهام الدول الأخرى".

    وتابع: "حينما هدد رئيس وزراء هذا الكيان إيران في العام 2018 بالتدمير النووي، فإنه يعد حالة أخرى يتوجب فيها على المجتمع الدولي مواجهة ذلك لأسباب واضحة. إسرائيل هي المنتهك رقم 1 للقوانين الدولية في مجال حقوق الإنسان والحقوق الدولية الإنسانية وجميع أدوات نزع السلاح. ينبغي على هذا الكيان بصورة خاصة الانضمام إلى معاهدات حظر استخدام أسلحة الدمار الشامل وحظر انتشار الأسلحة النووية وحظر استخدام الأسلحة الكيمياوية والبيولوجية وتدمير جميع ترسانات أسلحة الدمار الشامل لديه".

    وشدد على ضرورة "إرغام كيان اسرائيل للتخلي عن أي ذريعة يسوقها لعدم الانضمام لمفاوضات إخلاء الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل برعاية الأمم المتحدة والمشاركة في نقاشاتها ومؤتمراتها".

    وكان مسؤول استخباري إسرائيلي بارز هدد بحرب شاملة وواسعة وسيول من الدماء حال نجاح إيران في امتلاك قنبلة نووية.

    وقال الضابط درور شالوم، رئيس شعبة البحوث في الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية في تصريحات لموقع "إيلاف" إن "إيران تستطيع إنتاج قنبلة نووية خلال سنتين"، وشرح ذلك قائلا: "يحتاجون ستة أشهر لتخصيب اليورانيوم كي يصلوا إلى درجة ملائمة للقنبلة، لكن سيحتاجون إلى رؤوس نووية للصواريخ وهذه التقنيات تحتاج إلى نحو سنتين".

    وحول رد فعل تل أبيب حيال ذلك، قال: "العالم لن يدعهم يصلون لذلك، وقد نكون نحن. إسرائيل لن تسمح لإيران بامتلاك قنبلة نووية بأي ثمن. والثمن سيكون حربًا شاملة وواسعة وسيلًا من الدماء في لبنان وسوريا وإيران وإسرائيل وربما غزة وأماكن أخرى وسيكون هناك الكثير من القتلى".

    انظر أيضا:

    البنتاغون: ملتزمون بالتخلص من سلاح كوريا الشمالية النووي وصواريخها الباليستية
    أمريكا تدعو لمفاوضات مع كوريا الشمالية من أجل نزع كامل للسلاح النووي
    "أخطر من النووي"... مسؤول إسرائيلي يكشف عن السلاح الأكثر تدميرا في العالم
    الكلمات الدلالية:
    إيران, إسرائيل, الأمن النووي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook