15:52 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن المكتب الصحفي للجنة الانتخابات القرغيزية، أن اللجنة قد عينت تاريخ الانتخابات الرئاسية المبكرة في الجمهورية، ومن المرتقب أن تجري في 10 كانون الثاني/ يناير 2021.

    بيشكيك – سبوتنيك. وقال ممثل المكتب الصحفي لوكالة "سبوتنيك" اليوم السبت : "بقرار من لجنة الانتخابات، تم تعيين الانتخابات الرئاسية لتاريخ 10 كانون الثاني / يناير".

    وكان رئيس قرغيزيا، سورونباي جينبيكوف، قد أعلن يوم 15 تشرين الأول / أكتوبر الجاري، استقالته، وذلك في خطاب إلى الشعب القرغيزي.

    ودعا الرئيس المستقيل الشعب للهدوء قائلا: "أدعو جباروف [رئيس الوزراء] والسياسيين الآخرين لسحب أنصارهم من العاصمة وإعادة الحياة السلمية لمواطنيها. لا توجد سلطة تستحق سلامة بلادنا ووفاق المجتمع".

    شهدت قرغيزستان، في 4 تشرين الأول/ أكتوبر، انتخابات برلمانية شارك فيها 16 حزباً لشغل مقاعد في برلمان البلاد، بنسبة مشاركة 56.5 في المئة من الناخبين، ووفقا للنتائج الأولية بعد فرز أوراق التصويت في 98 في المئة من مراكز الاقتراع، أن هناك أربعة أحزاب قد دخلت البرلمان، كما يلي: "بيريمديك" (الوحدة) بنسبة 24.52 في المئة من الأصوات و"ميكينيم قرغيزستان" (قرغيزستان الحبيبة) بنسبة 23.89 في المئة، و"قرغيزستان" بنسبة 8.73 في المئة و"بوتون قرغيزستان"(" قرغيزستان المتحدة") بنسبة 7.11 في المئة. ولم تجتز بقية الأحزاب حاجز الـ7 في المئة.

    وتجمّع، يوم 5 تشرين الأول/ أكتوبر، في الساحة المركزية في بشكيك نحو ألفي شخص - أنصار الأحزاب التي لم تتمكن من دخول برلمان البلاد. وطالبوا بإلغاء نتائج الانتخابات البرلمانية وإجراء تصويت ثانٍ على انتخابات المجلس التشريعي للجمهورية. وخلال محاولة لتفريق المتظاهرين وقعت اشتباكات مع قوات الأمن. اقتحم متظاهرون مبنى "البيت الأبيض"، حيث يتواجد البرلمان وإدارة الرئيس القيرغيزي، ثم توجهوا في اتجاه لجنة الدولة للأمن القومي وأطلقوا سراح الرئيس السابق ألمازبيك أتامباييف.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook