12:08 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 86
    تابعنا عبر

    دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الإثنين، مواطني بلاده إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية وذلك على خلفية التوتر الأخير مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عقب مقتل مدرس فرنسي أظهر أمام طلابه رسوم كاريكاتير حول النبي محمد، وهو الأمر الذي تسبب في دعوات بالشرق الأوسط لمقاطعة بضائع فرنسا.

    القاهرة - سبوتنيك. وخلال خطاب بمناسبة ذكرى مولد النبي محمد، قال أردوغان "أود أن ابدأ بحملة لمقاطعة البضائع الفرنسية، كما يحدث في فرنسا من حملات لمقاطعة البضائع التركية"، مشيرا إلى أن "الإساءة  للإسلام والمسلمين والهجمات ضدهم في فرنسا جاءت بتشجيع من الرئيس الفرنسي الذي يحتاج لفحص عقلي".

    وتابع أيضًا خطابه بالقول إن "الساسة الغربيين يتسترون على أخطائهم بالهجوم على الإسلام والمسلمين... وماكرون يتبع سياسية كراهية للإسلام وهذه السياسات العنصرية هي أمراض عقلية".

    كما دعا القادة الأوروبيون إلى وضع حد لما وصفه بـ"حملة الكراهية" التي يتزعمها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. وكانت الخارجية الفرنسية طالبت أمس الدول التي خرجت بها دعوات لمقاطعة المنتجات الفرنسية إلى رفض تلك الحملات التي "يتم استغلالها سياسيا.

    وهاجم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون قائلا إنه بحاجة إلى "علاج نفسي"، كما اعتبر الرسوم المسيئة التي انتشرت لنبي الإسلام محمد، في فرنسا، "إهانة للمسلمين جميعا".

    انظر أيضا:

    بوريل: تصريحات أردوغان بحق ماكرون غير مقبولة
    أردوغان يكرر إهانته لماكرون... وباريس تتهم أنقرة بشن حملة كراهية ضدها
    ألمانيا تعلق على تصريحات أردوغان بحق ماكرون وتعتبرها "انحدارا جديدا"
    الاتحاد الأوروبي يعلق على "أزمة الرسوم" وتصريحات أردوغان بحق ماكرون
    الكلمات الدلالية:
    تركيا, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook