09:35 GMT01 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أصدرت محكمة بروكلين في نيويورك الأمريكية، حكما بالسجن لمدة 120 عاما لمؤسس جمعية "نيكسيوم"، كيث رونييه.

    هذا ووصف رونييه جمعيته بأنها ساعدت على تطوير شخصية الإنسان، في وقت انتشر صيت جمعيته في هوليوود وبين طبقة رجال الأعمال.

    وبحسب الادعاء، كان رونييه محتالا وصنع لنفسه جيشا من النساء، وخلص الادعاء إلى أن النساء كن يتعرضن للاستعباد الجنسي، ووسمهن بالأحرف الأولى من اسم رونييه، واتباع نظام غذائي مجحف وابتزاز المال.

    كما طلب من النساء تقديم صور عارية ومعلومات تدينهن في حالة انفصالهن عن الجمعية في المستقبل.

    وخلال المحاكمة، تم الاستماع إلى إفادات 15 من ضحايا رونييه في الوقت نفسه، تم استجواب أكثر من 50 شخصا المحكمة، زاعمين أن تدريبات الجمعية حسنت حياتهم، بحسب ما نقلت صحيفة "نيويورك تايمز".

    بالإضافة إلى السجن المؤبد، تم الحكم على الجهة المدعى عليها بغرامة وقدرها 1.75 مليون دولار، كما وأدينت كلير برونفمان ابنة الملياردير في قضية عبادة الجنس، كما أقر العديد من الأشخاص بالذنب.

    انظر أيضا:

    لوينسكي تقرر الاعتذار من كلينتون بعد 20 سنة على الفضيحة الجنسية
    مجلة: "فضيحة جنسية" وراء طلاق أغنى رجل في العالم
    الكلمات الدلالية:
    الجنس, محاكمة, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook