04:01 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أكد وزير خارجية أرمينيا، زوهراب مناتسكانيان، أن بلاده ستدرس المبادرة الإيرانية لحل النزاع في قره باغ.

    وأعلنت الخارجية الأرمينية في بيان نشرته وكالة "إرنا" الإيرانية، أن مناتسكانيان أشار خلال لقاءه اليوم الجمعة مساعد وزير الخارجية الإيراني في الشؤون السياسية عباس عراقجي إلى دور إیران في الحفاظ على الاستقرار والسلام الإقليميين، مؤكدا أن "بلاده ستدرس مبادرة إيران لوقف إطلاق النار في قره باغ بشكل دقيق".

    ولفت وزير الخارجية الأرميني إلی "قلق البلدين من تواجد بعض الجماعات الإرهابیة في هذه المنطقة"، مصرحا أن "أرمينيا تدرك حساسيات إيران تجاه التهديدات الجديدة".

    وکان وزير الخارجية الأرميني قال في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك" يوم أمس الخميس إن "إيران لديها موقف مسؤول وبناء بشأن قضايا الأمن الإقليمي والعالمي"، مضيفا: أن "إيران دولة مهمة للغاية في المنطقة، وعلى عكس تركيا، تتخذ مواقف بناءة ومسؤولة في قضايا الأمن الإقليمي والعالمي".

    وكان عباس عراقجي مساعد الخارجية الإيرانية والمبعوث الخاص للرئيس روحاني قد بدأ الأربعاء الماضي جولة اقليمية لطرح مبادرة طهران لحل النزاع حول منطقة قره باغ بين جمهورية أذربيجان وأرمينيا، حيث بدأها من باكو حيث التقى فيها كبار المسؤولين الأذربيجانيين وفي مقدمهم الرئيس إلهام علييف ووزير الخارجية جيحون بايراموف.

    وفي ختام محادثاته في باكو زار عراقجي موسكو، المحطة الثانية من جولته الاقليمية، حيث أجرى خلالها محادثات مساعد الخارجية الروسية سيرغي ريابكوف حول الاتفاق النووي.

    ومساء أمس الخميس، وصل مساعد الخارجية الإيرانية إلى يريفان قادما من موسكو لإجراء محادثات مع كبار المسؤولين فيها حول سبل حل النزاع بشان قره باغ وطرح المبادرة الإيرانية في هذا الصدد.

    وستكون العاصمة التركية أنقرة المحطة الرابعة والأخيرة لجولة عراقجي للبحث مع الدول المعنية حول السبل الكفيلة بحل النزاع القائم بين جمهورية أذربيجان وأرمينيا سلميا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook