05:50 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرح مايكل لودفيج، رئيس بلدية فيينا، اليوم الثلاثاء، بأن مدنيا آخرا قتل في هجوم شهدته المدينة مساء أمس الاثنين.

    موسكو - سبوتنيك. وقال لودفيج لهيئة الإذاعة والتلفزيون النمساوية: "بعد هذه الجريمة الفظيعة، بعد مقتل رجل، توفت امرأة متأثرة بإصابتها، ليرتفع بذلك عدد القتلى المدنيين إلى اثنين كما نقل 15 شخصًا إلى المستشفيات ، و7 منهم أصيبوا بجروح خطيرة. آمل أن يتمكنوا قريبًا من مغادرة المستشفيات".

    كما أعلنت وزارة الداخلية النمساوية، أنه تم تشديد الإجراءات الأمنية في جميع أنحاء النمسا بعد الهجمات في فيينا بما في ذلك على الحدود.

    وكان وزير الداخلية النمساوي، كارل نيهامر، قد أعلن، اليوم الثلاثاء، سقوط عدد من القتلى في هجوم فيينا مؤكدا أن مسلحا واحدا على الأقل لا يزال طليقا.

    ولفت الوزير الى أن مسلحا واحدا على الأقل لا يزال طليقا، وأضاف وزير الداخلية: "الأطفال غير مطالبين بالذهاب للمدارس اليوم الثلاثاء".

    وأظهرت مقاطع مصورة تفاصيل تبادل إطلاق نار في وسط العاصمة النمساوية، حيث أفادت وسائل إعلام محلية بوقوع هجوم على كنيس يهودي وإطلاق أعيرة نارية، وسط أنباء عن تفجير أحد المهاجمين لنفسه.

    وكشفت المقاطع المتداولة على وسائل التواصل الاجتماعي، مهاجمي الكنيس وهم يفرون من موقع الهجوم وهم يحملون الأسلحة، فيما تقوم الشرطة بمطاردتهم، ويسمع في المقاطع المتدولة أصوات إطلاق رصاص كثيف.

    من جانبه، صرح المستشار النمساوي سيباستيان كورتس، اليوم الثلاثاء، بأن الشرطة في بلاده تتصرف بحزم مع منفذي هجوم فيينا.

    انظر أيضا:

    رعب وفزع وإطلاق رصاص كثيف... فيديوهات تكشف لحظة الهجوم الإرهابي في النمسا وملاحقة منفذيه
    وزير داخلية النمسا يكشف تفاصيل الهجوم الدامي في العاصمة فيينا
    ماكرون يعرب عن تضامنه مع النمسا بعد هجوم ضرب فيينا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook