11:51 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قالت أستاذة فقه القضاء في جامعة كاليفورنيا، التي تتعامل أيضًا مع التشريعات المتعلقة بأمريكا اللاتينية، إنه إذا فاز مرشح الحزب الديمقراطي جو بايدن في انتخابات الولايات المتحدة، فسيظل الجدار المبني على الحدود مع المكسيك قائمًا.

    وقالت موران لوكالة "سبوتنيك"، "قال جو بايدن في أغسطس/ آب 2020 إن إدارته لن تزيل أي أجزاء من الجدار الحدودي الذي تم بناؤه في حال انتخابه رئيسا للبلاد. بالإضافة إلى ذلك، لن تبني إدارة بايدن أجزاء جديدة للجدار وستسعى بدلاً من ذلك إلى تطوير "الجدار الافتراضي"، الذي يعتمد على التكنولوجيا أكثر من الحواجز المادية".

    كما أشارت موران إلى أن بايدن وعد بسحب جميع المطالبات التي تهدف إلى حصول السلطات على الأرض التي يمر بها الجدار.

    وأشارت الخبيرة بصدد العقود والصفقات التي تم إبرامها لحصول السلطات على الملكية:
    "كان هناك بعض الجدل حول كيفية إبرام عقود التخصيص. على وجه الخصوص، من المتوقع أن عملية تقديم الطلبات لم تكن تنافسية ولا شفافة. ونتيجة لذلك، يقول النقاد إن هناك تجاوزات كبيرة في التكاليف وأوجه قصور خطيرة في بناء الجدار".

    في رأيها، إذا قررت إدارة بايدن التخلي عن العقود التي لم تكتمل بعد، فقد تكون هناك نفقات لدفع تعويضات لإلغاء العقد، ولكن ما هي الشروط وما إذا كانت موجودة على الإطلاق فهذا غير معروف.

    ويعد بناء الجدار الحدودي أحد أكثر مشاريع إدارة ترامب طموحًا للتحكم بدخول المهاجرين غير الشرعيين إلى البلاد. وعلى الرغم من معارضة الديمقراطيين في الكونغرس، خصص ترامب أموالًا لهذا الغرض مستخدماً الصلاحيات الممنوحة له بعد إعلان حالة الطوارئ فيما يتعلق بمشكلة المهاجرين.

    وأعلنت وزارة الأمن الداخلي في 29 أكتوبر/ تشرين الأول بناء 450 كم تقريبًا من الجدار. كما من المتوقع الانتهاء من بناء حوالي 730 كم من الجدار بحلول نهاية العام الجاري.

    انظر أيضا:

    ترامب: بايدن المجنون ربما يغلق أمريكا لسنوات... هذا لن يحدث
    قبل يومين من الانتخابات... مسح مستقل يظهر تفوق بايدن على ترامب بفارق 10%
    ترامب: بايدن سياسي فاسد ويدعم الصين للدخول في منظمة التجارة الدولية
    قبل ساعات من الانتخابات... أبرز تصريحات بايدن وترامب المثيرة للجدل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook