09:14 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 22
    تابعنا عبر

    صرح عمدة نيويورك السابق، رودي جولياني، بأن شبكات التواصل الاجتماعي في الولايات المتحدة ستفرض رقابة تجاه الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب إذا ما تم انتخاب جو بايدن للرئاسة.

    موسكو - سبوتنيك. وفي تعليق له على المواجهة بين الشبكات الاجتماعية الأمريكية وترامب خلال مقابلة مع قناة "أر.تي" قال جولياني: "إنها (شبكات التواصل الاجتماعي) ليس لديها رقابة لصالح ترامب، فإن رقابتها موجهة ضد ترامب ولصالح انتخاب المرشح الذي يسيطر عليها وهو جو بايدن. ولذلك، إذا تم انتخاب بايدن، فسنخضع لهذه الرقابة على مدى السنوات الأربع المقبلة. لأن هناك تواطئا بينها ( الشبكات الاجتماعية) وبين بايدن".

    هذا وأعاد عمدة نيويورك السابق إلى الأذهان أن ترامب فقد بالتالي رعاته في وقت سابق.

    وقال جولياني، الذي هو أيضا محامي ترامب: "جاؤوا إليه وقالوا:" أليس عليك أن تكون أكثر ليونة مع الشركات التكنولوجية الكبرى؟"وهو في الواقع أخرجهم بقوة من مكتبه".

    وبحسب قوله ، فإن "عمالقة التكنولوجيات ووسائل الإعلام الكبيرة هم من يسميهم الرئيس - أعداء الشعب".

    وأضاف "إذا كنت تحرم الشعب الأمريكي من معلومات في غاية الأهمية عن الانتخابات الرئاسية، فأنت لا تمارس مهنة الإعلام حقًا، ولكن نوعًا من السياسة البسيطة".

    وتشهد العاصمة الأمريكية واشنطن إجراءات أمنية استثنائية قبيل الاقتراع في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، اليوم الثلاثاء ووفقًا لاستطلاعات الرأي، فإن الرئيس الحالي دونالد ترامب يخسر أمام المرشح الديمقراطي جو بايدن.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook