05:23 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    رفعت بريطانيا، اليوم الثلاثاء، مستوى التهديد الإرهابي على أراضيها من درجة "كبير" إلى درجة "خطير" وهي الدرجة قبل الأخيرة من درجات التأهب الأمني، وذلك في أعقاب الهجوم الإرهابي الذي شهدته العاصمة النمساوية فيينا، أمس.

    القاهرة - سبوتنيك. وقالت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتل، في تغريدة على "تويتر"، اليوم: "المركز المشترك لتحليل الإرهاب رفع مستوى التهديد الإرهابي في المملكة المتحدة من كبير إلى خطير".

    وأضافت: "هذا تدبير احترازي ولا يستند إلى أي تهديد محدد"، مشيرة إلى أنه "يجب على الجمهور أن يظل حذراً وأن يبلغ الشرطة عن أي نشاط مشبوه".

    أعلنت السلطات النمساوية، اليوم الثلاثاء، أن منفذ الهجوم الذي شهدته العاصمة فيينا، أمس، وخلف 4 قتلى قد سبق له دخول السجن بسبب محاولته الانضمام لتنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) في سوريا.

    ونقلت الوكالة النمساوية للأنباء عن وزير الداخلية، كارل نيهامر، قوله إن "القاتل الذي أطلقت عليه الشرطة النار في فيينا يبلغ من العمر 20 عامًا، وله جذور مقدونية شمالية وله سجل إجرامي لمنظمة إرهابية".

    وشهدت فيينا، أمس الاثنين، سلسلة عمليات إطلاق نار شملت 6 مواقع مختلفة قرب أكبر كنيس يهودي في المدينة.

    ووصف المستشار النمساوي، سيباستيان كورتز، العملية بهجوم إرهابي شنيع، أدى إلى مقتل أربعة أشخاص، وقتل المهاجم.

    وتصاعدت التحذيرات في العديد من الدول الأوروبية حول إمكانية وقوع هجمات إرهابية جديدة خلال الفترة المقبلة، وذلك عقب الهجمات التي شهدتها فرنسا، الأسبوع الماضي.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook