18:15 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    اتهم رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، حكومة إقليم تيغراي بمهاجمة القوات الاتحادية المتمركزة هناك، وقال إن القوات ستستخدم القوة لتأمين البلاد.

    وأضاف آبي أحمد في بيان على تويتر، نشره في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء: "لقد تم تجاوز آخر نقطة من الخط الأحمر"، حسبما نقلت رويترز.

    في سياق آخر، أعربت الولايات المتحدة، أمس الثلاثاء، عن عميق حزنها إزاء الهجوم الذي وقع الأحد غربي إثيوبيا وتسبب في سقوط عشرات الضحايا بينهم أطفال ونساء إلى جانب إحراق العديد من المنازل.

    وقالت السفارة الأمريكية في إثيوبيا في بيان عبر "فيسبوك": "نشعر بالصدمة والحزن العميق بسبب القتل الوحشي لعشرات الأبرياء، بمن فيهم العديد من النساء والأطفال، في الأول من نوفمبر في منطقة ووليغا الغربية في أوروميا".

    وأبدت السفارة انزعاجها الشديد مما قالت إنها مؤشرات تشير إلى أن العديد من الضحايا قد استُهدفوا بسبب عرقهم، وحثت الحكومة الإثيوبية على إجراء تحقيق سريع وشفاف وشامل في هذا الهجوم المروع.

    كما طالبت بتقديم الجناة إلى العدالة وفقا لسيادة القانون واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة على الفور لحماية المدنيين في هذه المناطق وأجزاء أخرى من البلاد.

    انظر أيضا:

    البرهان يتوجه إلى إثيوبيا مع استئناف مفاوضات سد النهضة
    هل يحمل رئيس مجلس السيادة السوداني رسائل من القاهرة إلى إثيوبيا؟
    هجوم عنيف غربي إثيوبيا.. وبيان عاجل لرئيس الوزراء يتهم "أعداء البلاد"
    بعد هجوم عنيف... الاتحاد الأوروبي يوجه رسالة إلى جيران إثيوبيا
    السفارة الأمريكية في إثيوبيا تتحدث عن مقتل عشرات الأبرياء وتطالب بالتحقيق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook