08:28 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قدم رئيس كوسوفو، هاشم تاتشي، استقالته، اليوم الخميس، بعد أن علم أن محكمة جرائم الحرب في كوسوفو قد أكدت اتهامه بارتكاب جرائم حرب.

    وقال تاتشي في مؤتمر صحفي في العاصمة الكوسوفية بريشتينا: "أستقيل اليوم من منصب الرئيس"، مضيفا أن "مصادره أبلغته بأن القاضي في غرفة كوسوفو المتخصصة في لاهاي أكد لائحة الاتهام ضده".

    وتابع تاتشي "لن يسمح لي بالمثول أمام المحكمة كرئيس، لذلك، من أجل حماية سلامة الدولة، أستقيل اليوم".

    واستطرد، "رئيس برلمان كوسوفو سيتولى مهام الرئاسة حتى انتخاب رئيس جديد".

    في يوليو/ تموز، التقى تاتشي، وهو القائد الأعلى السابق لجيش تحرير كوسوفو، مع المدعين العامين في لاهاي لمناقشة جرائم الحرب المزعومة والجرائم ضد الإنسانية خلال انتفاضة كوسوفو 1998-1999 ضد الحكم الصربي.

    ويحمل المدعون ثاتشي مسؤولية ما يقرب من 100 جريمة قتل للمدنيين خلال الحرب، ينفي ارتكابه أيا منها.

    وتم إنشاء الغرفة المتخصصة في لاهاي في عام 2015 للتعامل مع قضايا الجرائم المزعومة التي ارتكبها مقاتلو جيش تحرير كوسوفو خلال الحرب التي أدت إلى استقلال كوسوفو عن صربيا بعد عقد من الزمن.

    وتخضع المحكمة لقانون كوسوفو ولكن يعمل بها قضاة ومدّعون دوليون.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook