17:48 GMT01 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    قامت إدارة المحتوى في "تويتر" بحظر تغريدة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب واعتبرتها مضللة عن الانتخابات.

    جاء ذلك بعد أن أعلن الرئيس الأمريكي فوزه بالانتخابات الأمريكية وكتب على "تويتر":

    "لقد فزت بسهولة برئاسة الولايات المتحدة من خلال التصويت القانوني. لم يُسمح للمراقبين، بأية حال، شكل أو هيئة، بالقيام بعملهم، وبالتالي، يجب تحديد الأصوات المقبولة خلال هذه الفترة على أنها أصوات غير مشروعة. يجب أن تقرر المحكمة العليا الأمريكية!".

    وأشارت شبكة التواصل الاجتماعي "Twitter" على أنها رسالة مشكوك فيها من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مفادها أنه لم يسمح للمراقبين بأداء عملهم أثناء العد.

    وفي وقت سابق، كتب ترامب في حسابه أنه "لم يسمح للمراقبين بأي شكل من الأشكال بأداء عملهم، وبالتالي يجب إعلان عدم قانونية الأصوات التي تم إجراؤها خلال هذه الفترة". كما ذكر أنه "يفوز بسهولة" في الانتخابات الرئاسية.

    ويقول إشعار "Twitter" إن محتوى التغريدة "مثير للجدل وقد يكون مضللا" فيما يتعلق بعملية الانتخابات. ولا يمكن مشاهدة التغريدة إلا بالنقر فوق هذا التحذير، في وقت سابق، ذكرت بعثة المراقبة التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا أنه لم يتم ارتكاب انتهاكات كبيرة في الانتخابات الأمريكية.

    لا يزال الفائز في الانتخابات الرئاسية مجهولا في الولايات المتحدة، ويستمر فرز الأصوات.

    الجدير بالذكر أن فرز أصوات الناخبين الأمريكيين يستمر في 5 ولايات حاسمة وسط أجواء من التوتر، حيث جدد المرشح الجمهوري الرئيس دونالد ترامب تأكديه بأنه فاز بالأصوات القانونية، وشدد على أنه لن يسمح بسرقة الانتخابات، في حين أكد منافسه المرشح الديمقراطي جو بايدن أنه ليس لديه شك في الفوز بالرئاسة.

    وتشير النتائج الأولية حتى فجر اليوم الجمعة، إلى أن بايدن تمكن من تأمين 264 صوتا من أصوات المجمع الانتخابي، ولم يعد يفصله عن الفوز سوى الحصول على 6 أصوات، ويتوقع فوزه بالرئاسة بمجرد تأكد فوزه في واحدة من 3 ولايات لم يحسم الصراع فيها، هي بنسلفانيا ونيفادا وجورجيا.

    وأدلى عشرات الملايين من الأمريكيين بأصواتهم، لاختيار الرئيس المقبل، بعد حملة انتخابية هيمنت عليها أزمة وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، الذي تسبب في وفاة أكثر من 238 ألف شخص في الولايات المتحدة.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook