01:15 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قالت هيئة تنظيم الصحة في البرازيل، أمس الاثنين، إنها علقت التجارب السريرية على لقاح "سينوفاك" الصيني للوقاية من فيروس كورونا بسبب "تطور بالغ الضرر"، الأمر الذي فاجأ منظمي التجربة فردوا بالقول إن هناك حالة وفاة لكنها غير مرتبطة باللقاح.

    وقالت الهيئة إن هذا التطور حدث يوم 29 أكتوبر/ تشرين الأول، لكنها لم تحدد إن كان حدث في البرازيل أم في دولة أخرى. كما لم تحدد إلى مدى قد يستمر التعليق، وفقا لـ "رويترز".

    والتجربة هي واحدة من ثلاث تجارب موسعة في المرحلة المتأخرة من لقاح "سينوفاك"، لكن اللقاح واجه جدلا في البرازيل، إذ رفضه الرئيس جايير بولسونارو باعتبار أنه يفتقر إلى المصداقية.

    وتتناقض النكسة التي تعرضت لها جهود "سينوفاك" مع الأخبار السارة من شركة "فايزر" التي قالت إن لقاح "كوفيد-19" التجريبي فعال بنسبة تزيد عن 90 في المئة بناء على نتائج التجارب الأولية.

    وقال ديماس كوفاس، رئيس معهد بوتانتان للأبحاث الطبية في ساو باولو، والذي يجري تجربة "سينوفاك"، إن قرار الهيئة يتعلق بحالة وفاة، لكنه أضاف أنه استغرب الأمر "لأن حالة الوفاة لا علاقة لها باللقاح".

    وقال كوفاس لمحطة تلفزيون "كالتورا" المحلية: "بما أن هناك أكثر من 10 آلاف متطوع في الوقت الحالي، يمكن أن تحدث وفيات... إنها حالة وفاة لا علاقة لها باللقاح وبالتالي فهذه ليست اللحظة المناسبة لتعليق التجارب".

    انظر أيضا:

    الموافقة على إجراء تجارب سريرية على لقاح صيني ضد كورونا
    الصين تعلن عن الدول التي تحصل على لقاحها المرتقب ضد "كوفيد-19"
    الصين تمنح دول معينة أولوية الحصول على لقاح كورونا
    الصحة تكشف الموعد المبدئي لتوفير اللقاح الصيني لكورونا في مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook