16:22 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال أمين لجنة حقوق الإنسان في السلطة القضائية الإيرانية، علي باقري كني، إن الأوروبيين هم المنفذون للحظر الأمريكي ضد بلاده، داعيا إلى أنه لا ينبغي السماح للأوربيين بالخروج من هذه الحرب من دون دفع الثمن.

    وأضاف باقري كني في تصريح لـ"إذاعة طهران" نقلته وكالة الأنباء الإيرانية "فارس": "النقطة المهمة جدا هي أنه حتى في الحروب تكون المستشفيات وسيارات الإسعاف والمرضى محصنين من الأضرار الناجمة عن الحرب وهذه قاعدة إنسانية وعالمية، إلا أنه لا يمكن رؤية مثل هذا الأمر في الحرب الاقتصادية التي أطلقها الأمريكيون ضد الشعب الإيراني وما زالت مستمرة بتعاون ودعم الأوروبيين".

    وتابع المسؤول الإيراني: "لا ينبغي علينا أن نسمح للأوروبيين بالخروج من هذه الحرب من دون دفع الثمن، وفي الحقيقة فأننا لا علاقة بالأمريكيين إلا أن الأوروبيين يقومون الآن بتنفيذ الحظر المفروض من قبل الأمريكيين وهم في موقع المتهم بالنسبة لنا".

    واعتبر باقري أن الذين ينفذون الحظر على الأدوية ضد إيران "قتلة"، وتابع: "بعض المعدات ومنها التي يحتاجها المصابون بالأمراض الصعبة والنادرة وهم أطفال في الغالب لا توضع تحت تصرف إيران وأن ذريعة الدول الأوروبية هي أنها ذات استخدامات مزدوجة".

    ولفت كني إلى امتناع السويد عن إرسال أدوية لمعالجة أحد الأمراض الصعبة وهو مرض "الفراشة" الذي يصاب به الأطفال خاصة في البلاد بحجة الحظر المفروض في حين أنها هي نفسها تبنت قرارا بزعم انتهاك حقوق الإنسان في إيران.

    انظر أيضا:

    البحرين وإسرائيل يوقعان بيانا لإقامة علاقات دبلوماسية... إيران تعلن انتهاء حظر التسلح المفروض عليها
    بعد انتهاء الحظر... إيران تكشف لـ"سبوتنيك" خططها في مجال التسلح وآفاق التعاون مع روسيا
    تحركات إسرائيلية لتنفيذ تحالف بعد رفع حظر التسليح عن إيران
    سفير إيران في إسبانيا: انتهاء الحظر التسليحي يثبت فشل التفرد الأمريكي
    إيران تصف "رفع الحظر التسليحي" بالإنجاز الكبير على الساحة الدولية
    الكلمات الدلالية:
    قانون الحظر, قرار الحظر, رفع الحظر, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook