17:51 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت الحكومة في بوركينا فاسو يوم الخميس مقتل 14 جنديا يوم الأربعاء، قبل نحو أسبوع من الانتخابات الرئاسية.

    وقالت وزارة الاتصالات في بيان اليوم الخميس إن 14 جنديا قتلوا وأصيب ثمانية آخرون في إقليم أودالان الشمالي قرب الحدود مع مالي والنيجر، بحسب رويترز. 

    وأضاف بيان الوزارة "قوات الدفاع والأمن منتشرة في المنطقة وتجري عمليات بحث وتعقب لمنفذي هذا الهجوم".

    وتحارب بوركينا فاسو مسلحين لهم صلات بتنظيمي القاعدة و"داعش" الإرهابيين منذ 2017.

    وقتل المئات في العام المنصرم في البلاد كما اضطر نحو نصف مليون للفرار من منازلهم بسبب الهجمات التي أججت أيضا توترات عرقية ودينية.

    وتفاقم انعدام الأمن في الدولة الواقعة في غرب أفريقيا هو القضية الرئيسية في الانتخابات التي ستجرى في 22 نوفمبر/ تشرين الثاني، حيث يسعى الرئيس روش مارك كابوري للفوز بولاية ثانية.

    وقتلت جماعات متشددة لها صلات بتنظيمي القاعدة و"داعش" الإرهابيين مئات الجنود والمدنيين في السنوات القليلة الماضية وأججت صراعا عرقيا في إطار أزمة أمنية أوسع في منطقة الساحل بغرب إفريقيا.

    انظر أيضا:

    مقتل 15 على الأقل في هجوم بشمال بوركينا فاسو
    مقتل 43 شخصا على الأقل في هجوم على قرية شمالي بوركينا فاسو
    وكالة: ارتفاع قتلى الهجوم على كنيسة في بوركينا فاسو إلى 24
    مقتل 36 مدنيا في "هجوم إرهابي" على سوق في شمال بوركينا فاسو
    الكلمات الدلالية:
    داعش, بوركينا فاسو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook