18:33 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    العمليات العسكرية في تيغراي (44)
    0 10
    تابعنا عبر

    قتل ما لا يقل عن 34 شخصا، مساء أمس السبت، في هجوم مسلح على حافلة غربي إثيوبيا، وسط مخاوف متنامية من فراغ أمني في ضوء الحملة العسكرية في شمال البلاد.

    موسكو - سبوتنيك. وقالت لجنة حقوق الإنسان الإثيوبية، اليوم الأحد، إن "مسلحين قتلوا ما لا يقل عن 34 شخصا في هجوم على حافلة بغرب البلاد مساء أمس السبت وسط مخاوف متنامية من فراغ أمني في ضوء الحملة العسكرية في شمال إثيوبيا".

    وأضافت اللجنة، أن "عدد القتلى سيزيد على الأرجح بعد ما وصفته بهجوم "مروع" على حافلة ركاب في منطقة بني شنقول-قمز"، معربة عن حزنها الشديد عندما علمت بوقوع هذه الهجوم على حافلة الركاب التي كانت متجهة من وونبيرا إلى منطقة تشاغني في منطقة بني شنقول-جوموز.

    وكان رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، قد صرح في وقت سابق اليوم، أن بلاده قادرة على تحقيق أهداف عمليتها العسكرية في ولاية تيغراي المتمردة "بنفسها". وأصدر أبي أحمد البيان على تويتر بعد ساعات من إعلان قائد قوات تيغراي المتمردة، دبرصيون جبراميكائيل، أن قواته تقاتل قوات من إريتريا المجاورة، بالإضافة إلى القوات الإثيوبية.

    الموضوع:
    العمليات العسكرية في تيغراي (44)

    انظر أيضا:

    "لدينا صواريخ بعيدة المدى"... رئيس منطقة تيغراي يحذر حكومة إثيوبيا
    وكالة: زعيم تيغراي الإثيوبية يعلن رسميا قصف العاصمة الإريترية ومطار أسمرة
    إثيوبيا: ما يحدث في تيغراي ليس حربا أهلية ولا نزاعا مسلحا
    "سنحقق أهدافنا بأنفسنا"... رئيس وزراء إثيوبيا يعلن استمرار الحملة العسكرية في تيغراي
    هربا من حرب تيغراي.. إثيوبيون يعبرون نهرا إلى السودان
    الكلمات الدلالية:
    عملية عسكرية, إثيوبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook