19:04 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    فازت رئيسة الوزراء السابقة، مايا ساندو، يوم الأحد، بالجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية في مولدوفا، على الرئيس المنتهية ولايته إيغور دودون، بعد فرز 100 في المئة من الأصوات.

    وبحسب موقع لجنة الانتخابات المركزية المولدوفية، حصلت رئيسة الوزراء السابقة على 57 في المائة من الأصوات يوم الأحد، مقابل 44 في المائة لإيغور دودون، ومن المتوقع أن تظهر النتائج الكاملة اليوم الاثنين.

    واحتفلت المعارضة ليل الاثنين، وسط العاصمة تشيسيناو وهتف أنصارها، "الرئيس مايا ساندو" و"بلد للشباب"، وفقا لوكالة أسوشيتد برس.

    وفي وقت سابق من يوم الأحد، ومع إغلاق مراكز الاقتراع، قالت ساندو إنها "واثقة من أن صوت الأمة سيسمع".

    وأضافت، أنه "اليوم، لديك القدرة على معاقبة من سرقك، والذي جعلك تصل إلى البؤس وأجبرك على مغادرة منزلك".

    من جهته، قال دودون، إنه "صوت من أجل السلام والعدالة الاجتماعية والقيم المسيحية".

    وأضاف، "يجب أن نحافظ على علاقات جيدة مع الاتحاد الأوروبي ومع روسيا".

    وصوت  ناخبو مولدوفا، أمس الأحد، في جولة الإعادة من الانتخابات الرئاسية لاختيار رئيس البلاد المقبل، حيث في الجولة الأولى من التصويت بوقت سابق من هذا الشهر، حققت ساندو البالغة من العمر 48 عاما فوزا مفاجئا على دودون بنسبة (36.1٪) من أصوات الناخبين (487 ألف صوت)، مقابل (32.6٪) من الأصوات (439 ألف صوت) لإيغور.

    انظر أيضا:

    مولدوفا... ساندو تتقدم على دودون بالانتخابات الرئاسية بعد فرز 99% من الأصوات
    ساندو تسبق دودون في الجولة الأولى من الانتخابات المولدوفية
    ساندو تتقدم على دودون بانتخابات الرئاسة بمولدوفا
    الكلمات الدلالية:
    الأحداث السياسية في مولدوفا, مولدوفا, انتخابات الرئاسة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook